الكربولي: العبادي متفرد بالقرار الأمني ومؤتمر السنة في جنيف "درس خصوصي" في السياسة ووزير الدفاع منصب لوجستي

18:49 - 05 آذار 17
آخر تحديث
19:15 - 05 آذار 17
18305
مشاهدة
مشاركة
بغداد/ الغد برس:
لطالما كانت كتلة الحل صوتا خاصا بين أطراف المكون السني، والنائب عن الكتلة محمد الكربولي والذي كان طرفا في ابرز لحظات التوتر داخل قبة البرلمان في الدورة الأخيرة تحدث في مقابلة خاصة مع "الغد برس" عن زيارة الجبير وعن فضيحة الوقف السني على حد تعبير النائب وعن سعد البزاز وجمال الضاري ومؤتمر السنة في جنيف.

النص الكامل للمقابلة:
 
*هل تفاجأتم بزيارة وزير الخارجية السعودي عادل الجبير؟ وبوصفك عضو في لجنة الأمن والدفاع، هل للغارة العراقية على منطقة البو كمال السورية علاقة بهذه الزيارة التي وصفت من قبل البعض بالمفاجئة؟
-الزيارة ربما تكون ليست غريبة، خاصة ان هناك تغير في سياسة المحاور مع مجيء الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب، هناك تغير في المفاهيم في الشرق الأوسط بخصوص التعامل مع القوى السياسية، احد أسباب وجود عادل الجبير في بغداد هو التقارب من اجل ارجاع العراق الى الحضن العربي، هذه الزيارة مرحب بها لانها من اجل منفعة العراق وشعبه، رسالة عادل الجبير واضحة في ان السعودية تقف بمسافة واحدة من جميع الأطياف العراقية، وهذه الرسالة نطمئن لها كسياسيين وربما تكون رسالة ايجابية في المستقبل من اجل إعادة إعمار المناطق التي تدمرت جراء العمليات العسكرية وهذا بالتالي يعني دعما لحكومة العراق الواحد الموحد.

*أكرر السؤال سيادة النائب.. هل تفاجأتم بالزيارة ام كان لكم علم بها؟ وهل للزيارة علاقة بغارة البو كمال؟

-لم تكن لدي معلومات مسبقة بقدر ما كان لدي مؤشرات نتيجة قربنا من السفارة السعودية في العراق بان هنالك مسؤول رفيع المستوى سوف يزور بغداد، كان هذا قبل شهرين أو ثلاثة أشهر، لكن بعض الخلافات بسبب تصريحات سياسيين عراقيين وسياسيين من المملكة العربية السعودية اخرت الزيارة، لذلك لا رابط بين الزيارة والغارة على البو كمال، الزيارة اتت بسبب اقتراب موعد القمة العربية في عمّان والتي سيكون أحد مقرراتها دعم الحكومة العراقية، ولذلك يجب على الحكومة العراقية ان تلتزم تجاه المحور العربي، بالتالي نحن عمقنا عربي ولذلك يجب ان تكون هناك تطمينات من جانب الحكومة متمثلة بحيدر العبادي، من اجل ان تكون القرارات التي ستصدر من قمة عمّان في الشهر الثالث مطبقة على جميع فئات الشعب العراقي، وليس لمصلحة طائفة، وكما يعلم الجميع فان السعودية هي عمق سني وحينما اتى الجبير لم يأت بصفته داعما للسنة بل بصفته داعما للحكومة، لذلك يجب ان تكون التزامات الحكومة بحجم قابليتها على تنفيذها في المستقبل.

*الوضع الأمني في الانبار منهار والتفجيرات متواصلة وهناك خطف واغتيالات... ما تفسيركم لهذا الوضع بعد أكثر من عام على تحرير الرمادي؟

-هناك ما ذكرت لكن ليس بالمستوى الذي ذكرته فيما يخص الخطف والقتل لكن بخصوص المفخخات فأمر موجود، ما نتحدث عنها مناطق وقعت تحت سيطرة داعش لمدة سنتين ونصف، وهناك خلايا للتنظيم رغم تحرير تلك المناطق، ولا نستطيع ان نقول انها نائمة، بل عادت مع العائلات النازحة، هذه الخلايا مخفية وتستعمل للتفخيخ والقتل، والسلاح خارج سلطة الدولة موجود ولا أحد ينكر الموضوع.
 


*هناك من يقول أن هناك فساد في قيادة عمليات الانبار... لماذا لا يعد هذا سببا للانهيار الأمني في المحافظة؟
-انا في طريقي للحديث عن هذا الموضوع، نحن لا نستبعد وجود فضائيين وبعض المنتفعين في قيادات العمليات وفي الشرطة المحلية وفي الحشد الشعبي والحشد العشائري، هذه الأمور يجب ان تدقق وقد ناقشنا هذا الأمر مع محافظ الانبار، وتحديدا السيطرة على السلاح خارج اطار الدولة ومنه سلاح العشائر وهو سلاح يجب ان لا يكون داخل المدن، الشرطة المحلية هي من يجب ان تمسك الأرض وقد استطاعت ذلك ولديها دور ايجابي في مسك بعض المتسللين من تنظيم داعش الإرهابي، وامسكوا أيضاَ بعض عصابات الخطف في منطقة التأميم.

*الأمر ليس محصورا بمراكز المدن، دعنا نتحدث عن 17 سائقا اختطفوا في الرحالية وكذلك الشهيد ابو بكر الدراجي الذي اختطف في النخيب بالاضافة الى العملية الارهابية الاخيرة على موقع لحرس الحدود وكذلك احد شيوخ الجغايفة الذي تم اغتياله في وقت قريب... ماذا عن هؤلاء؟
-انا أتحدث عن داخل الانبار وداخل الفلوجة، حينما نتكلم عن الرحالية وهي منطقة فيها سلاح الدولة وفيها سلاح الحشد الشعبي، قبل شهرين ونصف تم اختطاف اربعة عشر شخصا من اهل الرحالية وللاسف لم تستطع لا القوات الامنية ولا الحشد ان تتعرف على مصيرهم، هذه مناطق تهريب، مناطق فيها نزاعات تجارية، سابقا كانت منطقة الكيلو 18 هي عبارة عن نقطة يتم تهريب الاغنام فيها، اليوم انتقلت عصابات التهريب من الكيلو 18 الى الرحالية، وهناك مشاكل في هذه المناطق، الشهيد ابو بكر الدراجي السامرائي امره أيضاَ مرتبط بجيوب داعشية لا تزال موجودة في تلك المناطق، اما المركز الحدودي الذي هاجمته داعش مؤخراً فقبل هذه الحادثة بشهرين هاجم داعش مركزا لتأمين الاتصالات واستشهد حينها 3 من الجنود، وهذه حرب عصابات معروفة، وبعدما تحقق من انتصارات على داعش فمن المؤكد ان التنظيم سيعمد الى هجمات انتقامية بالسيارات المفخخة او الخطف.
 
 
*لكنك تحدثت عن سلاح العشائر داخل المدن، هل هناك تصفيات داخلية؟
-بين العشائر هناك تنافس وهذا التنافس يؤدي الى اقتتال وان لغة السلاح تختلف عن لغة الحوار الضعيفة في هذه المناطق، ومن يمتلك السلاح ومن قدم دماء يعتقد انه هو من اصلح البلد او حرر الارض، هناك عشائر وقفت لوحدها بوجه داعش لكن هذا لا يعني ان من حقها فرض القانون، القانون تفرضه الدولة.

*تحدثت عن سيطرة الصقور بوصفها أداة لمحاصرة الانباريين وضمنا قلت بان العبادي يتفرد بالقرار الأمني وكنت قد اشرت الى ذلك سابقا في حديث لك عن سور بغداد... كيف؟

-القرار الامني هو المشكلة الازلية بين المكون السني والحكومة او التحالف الوطني، يجب ان يراعى في الملف الامني حقوق الناس وحقوق من تشهد مناطقهم عمليات اقتتال، وسيطرة الصقور طبقت نظام الكاميرات لكن الاجراءات تحتاج الى فتح اكثر من منفذ، هناك اليوم منفذان فقط، وبطريقة الفحص الموجودة حاليا سيكون هناك فحص لستين سيارة في ساعة ونحن نتكلم عن طريق سريع هنا، بالعادة يحتاج السائق الى ستة ساعات للوصول للتفتيش، يجب تسريع الإجراءات، أما بخصوص سور بغداد فنحن نتحدث عن مناطق تم تحريرها وإجلاء سكانها، وهؤلاء لا يستطيعون العودة، مثلا في منطقة الزيدان نزح أهل المنطقة تلقائيا ابان هجمات داعش ولكن اليوم المنطقة محررة فلماذا لا يعودون ؟ القائد العام لا يعطي أمر بإرجاعهم والجيش كذلك، اليوم التقينا بعشائر من هذه المناطق وقالوا لنا انهم مهجرون من حزام بغداد، نعم القائد العام للقوات المسلحة متفرد بالقرار الامني والحكومة السابقة كذلك، اذا كنا سنشارك في القرار فسنتحمل المسؤولية في حال النجاح او الفشل، انا مشارك في العملية السياسية ولست شريكا ويجب التفريق بين الأمرين.

*عرفان الحيالي يمثلكم اليوم داخل المنظومة العسكرية والأمنية كما قلتم سابقا بأن منصب وزير الدفاع حصة اتحاد القوى ردا على منافسة الكتلة الوطنية عليه... ألستم ممثلون بالحيالي؟
-انا قلت أن عرفان الحيالي مرشحنا وليس خيارنا، هناك فرق بين ان ترشح وبين ان تختار، منظمة بدر رشحت واختارت، المكون السني رشح ولم يختر، هذا موضوع طويل، ومغادرته افضل، وكنا قد تكلمنا من أيام الوزير السابق المقال، قلنا حينها ان وزير الدفاع هو وزير لوجستي وليس له عضوية في قيادة العمليات المشتركة، وليس لديه امكانية تحريك قطعات عسكرية، لا تقل لي ان لديكم وزير دفاع فهذا كلام ناس تجهل المنظومة الامنية التي يعمل بها العراق داخل وخارج العملية السياسية، الامر كله بيد قائد العمليات المشتركة وحتى تعيين قائد عمليات هو بيد رئيس الوزراء القائد العام.
 


*ما دمنا نتحدث عن وزير الدفاع... ما طبيعة صفقة التصويت عليه؟ وهل اختلفتم مع الكتلة الوطنية على شيء؟
-ليس هناك أي شيء من هذا القبيل والإعلام فقط تداوله، لم يجلس ممثلو اتحاد القوى مع ممثلي الوطنية حول موضوع وزارة الدفاع، وقد تحدثنا بوضوح عن الموضوع وقلنا وزارة الدفاع حصة اتحاد القوى.

*مؤتمر لبعض الساسة السنة في جنيف قاطعتموه... بل انك سخرت منه... لماذا؟
-انا لم اسخر من المؤتمر، كل ما قلته انه لم يصل الى مرحلة المؤتمر، هو في الحقيقة درس خصوصي في السياسة، والمدرس في هذا الدرس الخصوصي هم كل من البرادعي وباتريوس وطرف آخر من المنظمين وهو مركز دراسات إستراتيجية في أمريكا، وطلبة هذا الدرس الخصوصي في جنيف هم من لم يستطع قيادة العملية السياسية رغم تسنمه أقوى المناصب في الدولة العراقية من 2003 إلى 2012 ولم يستطع ان يواكب العملية السياسية وكما هو حال الطالب الراسب في الدور الأول من الامتحانات فهو يحتاج الى درس خصوصي لكي ينجح في الدور الثاني وربما ينجحون.

*لكن حيدر الملا، النائب السابق في مجلس النواب العراقي، يقول ان كل من وجهت له الدعوة ذهب او بعث من يمثله وقال الملا ان سليم الجبوري، بعث صهيب الراوي محافظ الانبار ممثلا عنه الى المؤتمر... ما تعليقك؟

-لم يذهب صهيب الراوي الى جنيف، ولم يلبِ الدعوة، محافظ صلاح الدين ومحافظ نينوى ذهبا واسامة النجيفي بعث اخاه اثيل النجيفي بدلا عنه، وبشفافية كل من ذهبوا لم يمتلكوا زمام القيادة السنية، هناك من يقول انه زعيم ووزير سابق او محافظ سابق لكن السؤال الأهم لماذا هم خارج العملية السياسية؟ ألم تكن هناك اخفاقات؟ نحن معهم في العملية السياسية وهم اسبق منا ولا زلنا مستمرين وليس من يخرج من منصبه معارضا او يصبح معارضا، وأعود لأقول ان هذا الدرس الخصوصي في جنيف من افشل الدروس السياسية، وهم لم يخرجوا بشيء وكان هناك تعتيم اعلامي على المؤتمر، بل ان التداول بخصوص المؤتمر ليس بصالح اي شخص، ومن حضروا المؤتمر داروا على كل دول الجوار وعقدوا مؤتمرات على أساس أنهم زعماء سنة، لكن في النهاية الزعيم السني من وقف مع أهله ومن قاتل تنظيم داعش ومسك الأرض ووقف في العراق، لا نعول على شيء من خارج الحدود فكل البلاء من خارج العراق، ليس من السنة فقط بل من الشيعة كذلك فحين تكون هناك اجندات خارجية سيستفيد منها السياسي لكن في المستقبل سيتضرر منها الشعب.
 


*انت قلت من باب تقييمك للمؤتمر ان حتى جمال الضاري لم يحضره وكأن الضاري شخصية لها ثقلها السياسي... هل له ثقل سياسي فعلاً؟
-جمال الضاري شخص كريم وانا لم التقه صراحة، وما اسمعه عنه يشير الى انه غير طائفي، لديه امكانية لجمع المكونات كافة، ليس كل من لم يذهب الى جنيف وطنيا وليس كل من ذهب غير وطنيين، كل له وجهة نظر بخصوص انتمائه الى مكونه ودفاعه عنه، حينما يدافع محمد الكربولي عن السنة يتهم بالطائفية فيما انني ادافع عن حقوق اناس من اجل ان يحصل تعايش سلمي في اضعف الاحوال، انا اعول على من في الداخل ومن مسك الارض من كل المكونات والعملية السياسية تحتاج الى مواكبة، العملية السياسية تعيش مخاض وهناك تقاطعات ومحاور في المنطقة ربما تؤدي الى شيء في الاسابيع او الاشهر المقبلة فهل ستستطيع الكتل بما فيها كتلة رئيس الوزراء ان تخرج من صراع المحاور هذا؟ نفترض ان ننجح في ذلك، وعكس ذلك سنخسر.

*انت وصفت ما اعلن عنه في الوقف السني بانه فضيحة، لماذا استبقت التحقيقات؟ ولماذا قلت انها تشمل كل السنة؟ وماذا عن موقف المجمع الفقهي العراقي؟
-حينما تحدثت بسبب الإعلام، الوقف السني منظومة دينية سياسية ومسؤولة عن الجوامع والخطباء والاساءة له لا تخص الدكتور عبد اللطيف الهميم، فقط، لذلك ذهبت الكتل السياسية الى تشكيل هيئة سياسية لتحري الحقيقة فيما حدث لأنه يهم الجميع، وحتى اللحظة لم يثبت ان هناك كاميرات في دورات مياه الوقف، اما المجمع الفقهي فهم لم يريدوا الهميم في البداية لكن تم التعامل معه بايجابية بعد ذلك خصوصا وان الهميم قادم لخدمة المذهب السني، وليس هناك اي نية للمجمع الفقهي في الاستحواذ على منصب الدكتور الهميم.

*سليم الجبوري شكّل لجنة بعضويتك مطلع الشهر الماضي لتحري الفساد في المنافذ الكمركية وعاد وألغى هذه اللجنة قبل نهاية الشهر... ماذا حدث بخصوص هذه اللجنة؟
-لم اعلم بهذه اللجنة حينما تم تشكيلها ولم اعلم بها حينما ألغيت ولم احضر اجتماعا واحدا فيها والامر يشبه شخصاً ليس بعثيا ولكنه يتعرض للاجتثاث، انا تم ترشيحي من لجنة الامن والدفاع لهذه اللجنة ومن ثم ألغى سليم الجبوري اللجنة ولم اجتمع مع بقية الاعضاء ابدا.

*مكتب النائب محمد الكربولي قدم استفسارا لهيئة الإعلام والاتصالات عن طبيعة عمل قناة الشرقية داخل العراق رغم انه محظور... الا يعد هذا تحريضا على القناة؟
-كل القنوات مرخصة وتدفع اجورا للدولة، لذلك لا يجب استثناء قناة عن بقية القنوات، حتى لو كان صاحب القناة شخصية سياسية او صاحب امكانيات في الشارع او كان صاحب القناة صديقا لسياسي معروف، وجهنا هذا الكتاب بناء على تهجم هذه القناة علينا شخصيا.
 


*هل تهجمت الشرقية على شخصكم؟ هل حدث هذا في برنامج بالحرف الواحد الذي يقدمه الإعلامي احمد ملا طلال؟
-تهجموا علينا بكل برامجهم، انا لا اتحدث عن برنامج محدد بل عن سياسة قناة، هذا البرنامج لا يعنيني، هناك برامج كثيرة متطورة وربما لديها نسب مشاهدة اكثر، هناك تعليمات تصدرها هيئة الاعلام والاتصالات ويجب ان تطبق على الضعيف وعلى القوي.

*على ذكر القوي والضعيف... هل سعد البزاز قوي برأيك... خصوصا وانه حضر مؤتمر جنيف الخاص بالساسة السنة؟
-لو كان شخصية قوية لكان حاضرا بيننا، الشخصية القوية تكون حاضرة بين اهلها وناسها، لا ان يستعمل ادوات خارجية، لذلك عندما نتحدث عن تغلغل إيران فأن إيران ليست حاضرة بل اتباعها هم الحاضرين، والادوات التي تمتلكها إيران زائلة والقوة التي يمتلكها سعد البزاز زائلة، ومن يبقى هو من يمسك الارض بسلام مع اهله وناسه.

*هل شاركتم في الورقة التي يتم تداولها على انها رد اتحاد القوى على مبادرة التسوية؟
-نعم كان لدينا ممثل وهو الاستاذ محمد الحلبوسي، الأوراق طرحت كأفكار ثم تم تعديلها من كل الكتل، هناك صراع سياسي داخلي في اتحاد القوى يؤخر تسليم هذه الورقة الى ممثل الأمين العام للأمم المتحدة لكن في النهاية الورقة ستسلم.
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

هل ستغيّر الضربة الامريكية لسوريا مجريات الأحداث؟
بغداد/ الغد برس:
لطالما كانت كتلة الحل صوتا خاصا بين أطراف المكون السني، والنائب عن الكتلة محمد الكربولي والذي كان طرفا في ابرز لحظات التوتر داخل قبة البرلمان في الدورة الأخيرة تحدث في مقابلة خاصة مع "الغد برس" عن زيارة الجبير وعن فضيحة الوقف السني على حد تعبير النائب وعن سعد البزاز وجمال الضاري ومؤتمر السنة في جنيف.

النص الكامل للمقابلة:
 
*هل تفاجأتم بزيارة وزير الخارجية السعودي عادل الجبير؟ وبوصفك عضو في لجنة الأمن والدفاع، هل للغارة العراقية على منطقة البو كمال السورية علاقة بهذه الزيارة التي وصفت من قبل البعض بالمفاجئة؟
-الزيارة ربما تكون ليست غريبة، خاصة ان هناك تغير في سياسة المحاور مع مجيء الرئيس الأمريكي الجديد دونالد ترامب، هناك تغير في المفاهيم في الشرق الأوسط بخصوص التعامل مع القوى السياسية، احد أسباب وجود عادل الجبير في بغداد هو التقارب من اجل ارجاع العراق الى الحضن العربي، هذه الزيارة مرحب بها لانها من اجل منفعة العراق وشعبه، رسالة عادل الجبير واضحة في ان السعودية تقف بمسافة واحدة من جميع الأطياف العراقية، وهذه الرسالة نطمئن لها كسياسيين وربما تكون رسالة ايجابية في المستقبل من اجل إعادة إعمار المناطق التي تدمرت جراء العمليات العسكرية وهذا بالتالي يعني دعما لحكومة العراق الواحد الموحد.

*أكرر السؤال سيادة النائب.. هل تفاجأتم بالزيارة ام كان لكم علم بها؟ وهل للزيارة علاقة بغارة البو كمال؟

-لم تكن لدي معلومات مسبقة بقدر ما كان لدي مؤشرات نتيجة قربنا من السفارة السعودية في العراق بان هنالك مسؤول رفيع المستوى سوف يزور بغداد، كان هذا قبل شهرين أو ثلاثة أشهر، لكن بعض الخلافات بسبب تصريحات سياسيين عراقيين وسياسيين من المملكة العربية السعودية اخرت الزيارة، لذلك لا رابط بين الزيارة والغارة على البو كمال، الزيارة اتت بسبب اقتراب موعد القمة العربية في عمّان والتي سيكون أحد مقرراتها دعم الحكومة العراقية، ولذلك يجب على الحكومة العراقية ان تلتزم تجاه المحور العربي، بالتالي نحن عمقنا عربي ولذلك يجب ان تكون هناك تطمينات من جانب الحكومة متمثلة بحيدر العبادي، من اجل ان تكون القرارات التي ستصدر من قمة عمّان في الشهر الثالث مطبقة على جميع فئات الشعب العراقي، وليس لمصلحة طائفة، وكما يعلم الجميع فان السعودية هي عمق سني وحينما اتى الجبير لم يأت بصفته داعما للسنة بل بصفته داعما للحكومة، لذلك يجب ان تكون التزامات الحكومة بحجم قابليتها على تنفيذها في المستقبل.

*الوضع الأمني في الانبار منهار والتفجيرات متواصلة وهناك خطف واغتيالات... ما تفسيركم لهذا الوضع بعد أكثر من عام على تحرير الرمادي؟

-هناك ما ذكرت لكن ليس بالمستوى الذي ذكرته فيما يخص الخطف والقتل لكن بخصوص المفخخات فأمر موجود، ما نتحدث عنها مناطق وقعت تحت سيطرة داعش لمدة سنتين ونصف، وهناك خلايا للتنظيم رغم تحرير تلك المناطق، ولا نستطيع ان نقول انها نائمة، بل عادت مع العائلات النازحة، هذه الخلايا مخفية وتستعمل للتفخيخ والقتل، والسلاح خارج سلطة الدولة موجود ولا أحد ينكر الموضوع.
 


*هناك من يقول أن هناك فساد في قيادة عمليات الانبار... لماذا لا يعد هذا سببا للانهيار الأمني في المحافظة؟
-انا في طريقي للحديث عن هذا الموضوع، نحن لا نستبعد وجود فضائيين وبعض المنتفعين في قيادات العمليات وفي الشرطة المحلية وفي الحشد الشعبي والحشد العشائري، هذه الأمور يجب ان تدقق وقد ناقشنا هذا الأمر مع محافظ الانبار، وتحديدا السيطرة على السلاح خارج اطار الدولة ومنه سلاح العشائر وهو سلاح يجب ان لا يكون داخل المدن، الشرطة المحلية هي من يجب ان تمسك الأرض وقد استطاعت ذلك ولديها دور ايجابي في مسك بعض المتسللين من تنظيم داعش الإرهابي، وامسكوا أيضاَ بعض عصابات الخطف في منطقة التأميم.

*الأمر ليس محصورا بمراكز المدن، دعنا نتحدث عن 17 سائقا اختطفوا في الرحالية وكذلك الشهيد ابو بكر الدراجي الذي اختطف في النخيب بالاضافة الى العملية الارهابية الاخيرة على موقع لحرس الحدود وكذلك احد شيوخ الجغايفة الذي تم اغتياله في وقت قريب... ماذا عن هؤلاء؟
-انا أتحدث عن داخل الانبار وداخل الفلوجة، حينما نتكلم عن الرحالية وهي منطقة فيها سلاح الدولة وفيها سلاح الحشد الشعبي، قبل شهرين ونصف تم اختطاف اربعة عشر شخصا من اهل الرحالية وللاسف لم تستطع لا القوات الامنية ولا الحشد ان تتعرف على مصيرهم، هذه مناطق تهريب، مناطق فيها نزاعات تجارية، سابقا كانت منطقة الكيلو 18 هي عبارة عن نقطة يتم تهريب الاغنام فيها، اليوم انتقلت عصابات التهريب من الكيلو 18 الى الرحالية، وهناك مشاكل في هذه المناطق، الشهيد ابو بكر الدراجي السامرائي امره أيضاَ مرتبط بجيوب داعشية لا تزال موجودة في تلك المناطق، اما المركز الحدودي الذي هاجمته داعش مؤخراً فقبل هذه الحادثة بشهرين هاجم داعش مركزا لتأمين الاتصالات واستشهد حينها 3 من الجنود، وهذه حرب عصابات معروفة، وبعدما تحقق من انتصارات على داعش فمن المؤكد ان التنظيم سيعمد الى هجمات انتقامية بالسيارات المفخخة او الخطف.
 
 
*لكنك تحدثت عن سلاح العشائر داخل المدن، هل هناك تصفيات داخلية؟
-بين العشائر هناك تنافس وهذا التنافس يؤدي الى اقتتال وان لغة السلاح تختلف عن لغة الحوار الضعيفة في هذه المناطق، ومن يمتلك السلاح ومن قدم دماء يعتقد انه هو من اصلح البلد او حرر الارض، هناك عشائر وقفت لوحدها بوجه داعش لكن هذا لا يعني ان من حقها فرض القانون، القانون تفرضه الدولة.

*تحدثت عن سيطرة الصقور بوصفها أداة لمحاصرة الانباريين وضمنا قلت بان العبادي يتفرد بالقرار الأمني وكنت قد اشرت الى ذلك سابقا في حديث لك عن سور بغداد... كيف؟

-القرار الامني هو المشكلة الازلية بين المكون السني والحكومة او التحالف الوطني، يجب ان يراعى في الملف الامني حقوق الناس وحقوق من تشهد مناطقهم عمليات اقتتال، وسيطرة الصقور طبقت نظام الكاميرات لكن الاجراءات تحتاج الى فتح اكثر من منفذ، هناك اليوم منفذان فقط، وبطريقة الفحص الموجودة حاليا سيكون هناك فحص لستين سيارة في ساعة ونحن نتكلم عن طريق سريع هنا، بالعادة يحتاج السائق الى ستة ساعات للوصول للتفتيش، يجب تسريع الإجراءات، أما بخصوص سور بغداد فنحن نتحدث عن مناطق تم تحريرها وإجلاء سكانها، وهؤلاء لا يستطيعون العودة، مثلا في منطقة الزيدان نزح أهل المنطقة تلقائيا ابان هجمات داعش ولكن اليوم المنطقة محررة فلماذا لا يعودون ؟ القائد العام لا يعطي أمر بإرجاعهم والجيش كذلك، اليوم التقينا بعشائر من هذه المناطق وقالوا لنا انهم مهجرون من حزام بغداد، نعم القائد العام للقوات المسلحة متفرد بالقرار الامني والحكومة السابقة كذلك، اذا كنا سنشارك في القرار فسنتحمل المسؤولية في حال النجاح او الفشل، انا مشارك في العملية السياسية ولست شريكا ويجب التفريق بين الأمرين.

*عرفان الحيالي يمثلكم اليوم داخل المنظومة العسكرية والأمنية كما قلتم سابقا بأن منصب وزير الدفاع حصة اتحاد القوى ردا على منافسة الكتلة الوطنية عليه... ألستم ممثلون بالحيالي؟
-انا قلت أن عرفان الحيالي مرشحنا وليس خيارنا، هناك فرق بين ان ترشح وبين ان تختار، منظمة بدر رشحت واختارت، المكون السني رشح ولم يختر، هذا موضوع طويل، ومغادرته افضل، وكنا قد تكلمنا من أيام الوزير السابق المقال، قلنا حينها ان وزير الدفاع هو وزير لوجستي وليس له عضوية في قيادة العمليات المشتركة، وليس لديه امكانية تحريك قطعات عسكرية، لا تقل لي ان لديكم وزير دفاع فهذا كلام ناس تجهل المنظومة الامنية التي يعمل بها العراق داخل وخارج العملية السياسية، الامر كله بيد قائد العمليات المشتركة وحتى تعيين قائد عمليات هو بيد رئيس الوزراء القائد العام.
 


*ما دمنا نتحدث عن وزير الدفاع... ما طبيعة صفقة التصويت عليه؟ وهل اختلفتم مع الكتلة الوطنية على شيء؟
-ليس هناك أي شيء من هذا القبيل والإعلام فقط تداوله، لم يجلس ممثلو اتحاد القوى مع ممثلي الوطنية حول موضوع وزارة الدفاع، وقد تحدثنا بوضوح عن الموضوع وقلنا وزارة الدفاع حصة اتحاد القوى.

*مؤتمر لبعض الساسة السنة في جنيف قاطعتموه... بل انك سخرت منه... لماذا؟
-انا لم اسخر من المؤتمر، كل ما قلته انه لم يصل الى مرحلة المؤتمر، هو في الحقيقة درس خصوصي في السياسة، والمدرس في هذا الدرس الخصوصي هم كل من البرادعي وباتريوس وطرف آخر من المنظمين وهو مركز دراسات إستراتيجية في أمريكا، وطلبة هذا الدرس الخصوصي في جنيف هم من لم يستطع قيادة العملية السياسية رغم تسنمه أقوى المناصب في الدولة العراقية من 2003 إلى 2012 ولم يستطع ان يواكب العملية السياسية وكما هو حال الطالب الراسب في الدور الأول من الامتحانات فهو يحتاج الى درس خصوصي لكي ينجح في الدور الثاني وربما ينجحون.

*لكن حيدر الملا، النائب السابق في مجلس النواب العراقي، يقول ان كل من وجهت له الدعوة ذهب او بعث من يمثله وقال الملا ان سليم الجبوري، بعث صهيب الراوي محافظ الانبار ممثلا عنه الى المؤتمر... ما تعليقك؟

-لم يذهب صهيب الراوي الى جنيف، ولم يلبِ الدعوة، محافظ صلاح الدين ومحافظ نينوى ذهبا واسامة النجيفي بعث اخاه اثيل النجيفي بدلا عنه، وبشفافية كل من ذهبوا لم يمتلكوا زمام القيادة السنية، هناك من يقول انه زعيم ووزير سابق او محافظ سابق لكن السؤال الأهم لماذا هم خارج العملية السياسية؟ ألم تكن هناك اخفاقات؟ نحن معهم في العملية السياسية وهم اسبق منا ولا زلنا مستمرين وليس من يخرج من منصبه معارضا او يصبح معارضا، وأعود لأقول ان هذا الدرس الخصوصي في جنيف من افشل الدروس السياسية، وهم لم يخرجوا بشيء وكان هناك تعتيم اعلامي على المؤتمر، بل ان التداول بخصوص المؤتمر ليس بصالح اي شخص، ومن حضروا المؤتمر داروا على كل دول الجوار وعقدوا مؤتمرات على أساس أنهم زعماء سنة، لكن في النهاية الزعيم السني من وقف مع أهله ومن قاتل تنظيم داعش ومسك الأرض ووقف في العراق، لا نعول على شيء من خارج الحدود فكل البلاء من خارج العراق، ليس من السنة فقط بل من الشيعة كذلك فحين تكون هناك اجندات خارجية سيستفيد منها السياسي لكن في المستقبل سيتضرر منها الشعب.
 


*انت قلت من باب تقييمك للمؤتمر ان حتى جمال الضاري لم يحضره وكأن الضاري شخصية لها ثقلها السياسي... هل له ثقل سياسي فعلاً؟
-جمال الضاري شخص كريم وانا لم التقه صراحة، وما اسمعه عنه يشير الى انه غير طائفي، لديه امكانية لجمع المكونات كافة، ليس كل من لم يذهب الى جنيف وطنيا وليس كل من ذهب غير وطنيين، كل له وجهة نظر بخصوص انتمائه الى مكونه ودفاعه عنه، حينما يدافع محمد الكربولي عن السنة يتهم بالطائفية فيما انني ادافع عن حقوق اناس من اجل ان يحصل تعايش سلمي في اضعف الاحوال، انا اعول على من في الداخل ومن مسك الارض من كل المكونات والعملية السياسية تحتاج الى مواكبة، العملية السياسية تعيش مخاض وهناك تقاطعات ومحاور في المنطقة ربما تؤدي الى شيء في الاسابيع او الاشهر المقبلة فهل ستستطيع الكتل بما فيها كتلة رئيس الوزراء ان تخرج من صراع المحاور هذا؟ نفترض ان ننجح في ذلك، وعكس ذلك سنخسر.

*انت وصفت ما اعلن عنه في الوقف السني بانه فضيحة، لماذا استبقت التحقيقات؟ ولماذا قلت انها تشمل كل السنة؟ وماذا عن موقف المجمع الفقهي العراقي؟
-حينما تحدثت بسبب الإعلام، الوقف السني منظومة دينية سياسية ومسؤولة عن الجوامع والخطباء والاساءة له لا تخص الدكتور عبد اللطيف الهميم، فقط، لذلك ذهبت الكتل السياسية الى تشكيل هيئة سياسية لتحري الحقيقة فيما حدث لأنه يهم الجميع، وحتى اللحظة لم يثبت ان هناك كاميرات في دورات مياه الوقف، اما المجمع الفقهي فهم لم يريدوا الهميم في البداية لكن تم التعامل معه بايجابية بعد ذلك خصوصا وان الهميم قادم لخدمة المذهب السني، وليس هناك اي نية للمجمع الفقهي في الاستحواذ على منصب الدكتور الهميم.

*سليم الجبوري شكّل لجنة بعضويتك مطلع الشهر الماضي لتحري الفساد في المنافذ الكمركية وعاد وألغى هذه اللجنة قبل نهاية الشهر... ماذا حدث بخصوص هذه اللجنة؟
-لم اعلم بهذه اللجنة حينما تم تشكيلها ولم اعلم بها حينما ألغيت ولم احضر اجتماعا واحدا فيها والامر يشبه شخصاً ليس بعثيا ولكنه يتعرض للاجتثاث، انا تم ترشيحي من لجنة الامن والدفاع لهذه اللجنة ومن ثم ألغى سليم الجبوري اللجنة ولم اجتمع مع بقية الاعضاء ابدا.

*مكتب النائب محمد الكربولي قدم استفسارا لهيئة الإعلام والاتصالات عن طبيعة عمل قناة الشرقية داخل العراق رغم انه محظور... الا يعد هذا تحريضا على القناة؟
-كل القنوات مرخصة وتدفع اجورا للدولة، لذلك لا يجب استثناء قناة عن بقية القنوات، حتى لو كان صاحب القناة شخصية سياسية او صاحب امكانيات في الشارع او كان صاحب القناة صديقا لسياسي معروف، وجهنا هذا الكتاب بناء على تهجم هذه القناة علينا شخصيا.
 


*هل تهجمت الشرقية على شخصكم؟ هل حدث هذا في برنامج بالحرف الواحد الذي يقدمه الإعلامي احمد ملا طلال؟
-تهجموا علينا بكل برامجهم، انا لا اتحدث عن برنامج محدد بل عن سياسة قناة، هذا البرنامج لا يعنيني، هناك برامج كثيرة متطورة وربما لديها نسب مشاهدة اكثر، هناك تعليمات تصدرها هيئة الاعلام والاتصالات ويجب ان تطبق على الضعيف وعلى القوي.

*على ذكر القوي والضعيف... هل سعد البزاز قوي برأيك... خصوصا وانه حضر مؤتمر جنيف الخاص بالساسة السنة؟
-لو كان شخصية قوية لكان حاضرا بيننا، الشخصية القوية تكون حاضرة بين اهلها وناسها، لا ان يستعمل ادوات خارجية، لذلك عندما نتحدث عن تغلغل إيران فأن إيران ليست حاضرة بل اتباعها هم الحاضرين، والادوات التي تمتلكها إيران زائلة والقوة التي يمتلكها سعد البزاز زائلة، ومن يبقى هو من يمسك الارض بسلام مع اهله وناسه.

*هل شاركتم في الورقة التي يتم تداولها على انها رد اتحاد القوى على مبادرة التسوية؟
-نعم كان لدينا ممثل وهو الاستاذ محمد الحلبوسي، الأوراق طرحت كأفكار ثم تم تعديلها من كل الكتل، هناك صراع سياسي داخلي في اتحاد القوى يؤخر تسليم هذه الورقة الى ممثل الأمين العام للأمم المتحدة لكن في النهاية الورقة ستسلم.
مقابلات,محمد الكربولي, حيدر العبادي, مؤتمر جينيف, السنة في العراق, وزير الدفاع
Print