عضو في مجلس المثنى يعلن عدم ترشحه للانتخابات: سألتزم ماليا مع كتلة الاحرار حتى نهاية الدورة الحالية

عضو في مجلس المثنى يعلن عدم ترشحه للانتخابات: سألتزم ماليا مع كتلة الاحرار حتى نهاية الدورة الحالية

18:15 - 17 نيسان 17
آخر تحديث
18:19 - 17 نيسان 17
4398
مشاهدة
مشاركة
المثنى/ الغد برس:
اعلن عضو مجلس محافظة المثنى، طالب سلمان الميالي، اليوم الاثنين، عدم ترشحه للانتخابات المقبلة سواء لمجلس المحافظة او البرلمان، مشيرا الى انه سيلتزم مع كتلة الاحرار بما يترتب عليه اتجاهها ماليا وغيرها الى نهاية الدورة الحالية.
وقال الميالي في بيان، تلقت "الغد برس" نسخة منه، "انني طالب سلمان الميالي عضو مجلس محافظة المثنى أعلن عدم ترشحي للانتخابات القادمة، سواء اكان لمجلس المحافظة، او لمجلس النواب".
واشار الى "ملتزم كاملا بكتلتي (الاحرار) وبكل ما يترتب على اتجاهها، من التزامات مالية، وغيرها، حتى نهاية الدورة الحالية".
واضاف انه "بعد نهاية الدورة سأكون جندياً من جنود الاصلاح، وفي صفوف المواطنين، لان ومن خلال معرفتي التفصيلية، واطلاعي، فان ذلك يحتاج لجهدٍ كبير، ووقت طويل، وسأضاعف من جهدي، ووتيرة عملي، والى نهاية الدورة الحالية، لانه عقد بيني وبين ابناء محافظتي، اضافة الى انني سأكون اكثر حريةً، لأني لا اقصد ربح الاصوات، وانما اداء مقتضيات وظيفتي".
وبين انه "لم يكن لي في يوم من الايام، المنصب، او الراتب، هدف لي، من خلال الوظيفة، وانما هي رغبةً في خدمة ابناء محافظتنا العزيزة، ونقل جزء من التجربة الشخصية التي عشتها في المهجر".
وتابع انه "لا ارى وفق الظروف الحالية، ان تطوراً كبيراً سيحصل في عمل مجالس المحافظات، حتى وان قلص العدد".
 
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

هل ستغيّر الضربة الامريكية لسوريا مجريات الأحداث؟
المثنى/ الغد برس:
اعلن عضو مجلس محافظة المثنى، طالب سلمان الميالي، اليوم الاثنين، عدم ترشحه للانتخابات المقبلة سواء لمجلس المحافظة او البرلمان، مشيرا الى انه سيلتزم مع كتلة الاحرار بما يترتب عليه اتجاهها ماليا وغيرها الى نهاية الدورة الحالية.
وقال الميالي في بيان، تلقت "الغد برس" نسخة منه، "انني طالب سلمان الميالي عضو مجلس محافظة المثنى أعلن عدم ترشحي للانتخابات القادمة، سواء اكان لمجلس المحافظة، او لمجلس النواب".
واشار الى "ملتزم كاملا بكتلتي (الاحرار) وبكل ما يترتب على اتجاهها، من التزامات مالية، وغيرها، حتى نهاية الدورة الحالية".
واضاف انه "بعد نهاية الدورة سأكون جندياً من جنود الاصلاح، وفي صفوف المواطنين، لان ومن خلال معرفتي التفصيلية، واطلاعي، فان ذلك يحتاج لجهدٍ كبير، ووقت طويل، وسأضاعف من جهدي، ووتيرة عملي، والى نهاية الدورة الحالية، لانه عقد بيني وبين ابناء محافظتي، اضافة الى انني سأكون اكثر حريةً، لأني لا اقصد ربح الاصوات، وانما اداء مقتضيات وظيفتي".
وبين انه "لم يكن لي في يوم من الايام، المنصب، او الراتب، هدف لي، من خلال الوظيفة، وانما هي رغبةً في خدمة ابناء محافظتنا العزيزة، ونقل جزء من التجربة الشخصية التي عشتها في المهجر".
وتابع انه "لا ارى وفق الظروف الحالية، ان تطوراً كبيراً سيحصل في عمل مجالس المحافظات، حتى وان قلص العدد".
 
سياسة,مجلس المثنى, كتلة الاحرار
Print