اعتقال 3 منتسبين يتاجرون بالنفط "المسروق" واكتشاف نقص بـ53 مليون دينار في مرور صلاح الدين

اعتقال 3 منتسبين يتاجرون بالنفط "المسروق" واكتشاف نقص بـ53 مليون دينار في مرور صلاح الدين

10:46 - 19 نيسان 17
آخر تحديث
11:26 - 19 نيسان 17
1196
مشاهدة
مشاركة
بغداد/ الغد برس:
أعلن مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية، اليوم الاربعاء، ضبط 3 منتسبين في وزارة النفط متلبسين ببيع مشتقات نفطية مسروقة، مشيرا الى انه اكتشف نقصاً في أموال الجباية المستحصلة في مرور صلاح الدين تقدر بـ 53 مليون دينار.
وقال مكتب المفتش، في بيان، تلقت "الغد برس" نسخة منه، ان "المكتب تلقى اخباراً من مصادره يفيد بقيام عمليات بيع مشتقات نفطية مهربة من قبل سائقين في وزارة النفط باستخدام شاحنات الوزارة، حيث شكل المكتب مفرزة تتولى عملية ضبط المخالفين متلبسين بالجرم المشهود بناءً على توجيهات صادرة عن المفتش العام للوزارة".
وأضاف، ان "المفرزة قامت بالتنسيق مع مكتب تحقيق هيئة نزاهة صلاح الدين لتنفيذ عملية القاء القبض على المتهمين، ونفذت المفرزة العملية والقت القبض على المنتسبين الثلاثة وضبطت بحوزتهم 3 شاحنات حكومية وعجلة مدنية نوع كيا محملة بمادة الكاز المسروق، ودونت أقوالهم وافاداتهم وصدقتها لدى قاضي تحقيق النزاهة الذي أمر بتوقيفهم على ذمة التحقيق، وتم تسليم المتهمين والمبارز الجرمية المضبوطة معهم الى مركز شرطة تكريت لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم".
وفي سياق آخر، ذكر المكتب، ان "لجنة تدقيقية من مكتب تفتيش صلاح الدين برئاسة مدير المكتب العميد علي مهدي حمود تمكنت من اكتشاف نقصٍ في أموال الجباية المستحصلة من قبل مديرية مرور صلاح الدين لشهري آذار ونيسان من عام 2016 بمقدار (53,320,000) دينار، تم اكتشافها على خلفية قيام اللجنة التدقيقية التابعة لمكتب المفتش العام لوزارة الداخلية بعمليات تدقيقية لحسابات دائرة مرور صلاح الدين".
وتمكنت إحدى اللجان التدقيقية التابعة لمكتب المفتش العام لوزارة الداخلية في محافظة صلاح الدين، مطلع الشهر الجاري، من اكتشاف نقص في مبالغ الجباية للشهرين الاول والثاني من عام 2016 تقدر بحدود الـ 30 مليون دينار.
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

هل ستغيّر الضربة الامريكية لسوريا مجريات الأحداث؟
بغداد/ الغد برس:
أعلن مكتب المفتش العام لوزارة الداخلية، اليوم الاربعاء، ضبط 3 منتسبين في وزارة النفط متلبسين ببيع مشتقات نفطية مسروقة، مشيرا الى انه اكتشف نقصاً في أموال الجباية المستحصلة في مرور صلاح الدين تقدر بـ 53 مليون دينار.
وقال مكتب المفتش، في بيان، تلقت "الغد برس" نسخة منه، ان "المكتب تلقى اخباراً من مصادره يفيد بقيام عمليات بيع مشتقات نفطية مهربة من قبل سائقين في وزارة النفط باستخدام شاحنات الوزارة، حيث شكل المكتب مفرزة تتولى عملية ضبط المخالفين متلبسين بالجرم المشهود بناءً على توجيهات صادرة عن المفتش العام للوزارة".
وأضاف، ان "المفرزة قامت بالتنسيق مع مكتب تحقيق هيئة نزاهة صلاح الدين لتنفيذ عملية القاء القبض على المتهمين، ونفذت المفرزة العملية والقت القبض على المنتسبين الثلاثة وضبطت بحوزتهم 3 شاحنات حكومية وعجلة مدنية نوع كيا محملة بمادة الكاز المسروق، ودونت أقوالهم وافاداتهم وصدقتها لدى قاضي تحقيق النزاهة الذي أمر بتوقيفهم على ذمة التحقيق، وتم تسليم المتهمين والمبارز الجرمية المضبوطة معهم الى مركز شرطة تكريت لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم".
وفي سياق آخر، ذكر المكتب، ان "لجنة تدقيقية من مكتب تفتيش صلاح الدين برئاسة مدير المكتب العميد علي مهدي حمود تمكنت من اكتشاف نقصٍ في أموال الجباية المستحصلة من قبل مديرية مرور صلاح الدين لشهري آذار ونيسان من عام 2016 بمقدار (53,320,000) دينار، تم اكتشافها على خلفية قيام اللجنة التدقيقية التابعة لمكتب المفتش العام لوزارة الداخلية بعمليات تدقيقية لحسابات دائرة مرور صلاح الدين".
وتمكنت إحدى اللجان التدقيقية التابعة لمكتب المفتش العام لوزارة الداخلية في محافظة صلاح الدين، مطلع الشهر الجاري، من اكتشاف نقص في مبالغ الجباية للشهرين الاول والثاني من عام 2016 تقدر بحدود الـ 30 مليون دينار.
محليات,اعتقالـ, النفط
Print