مصادر: الصيادون القطريون المختطفون متواجدون قرب مطار بغداد وسيتم نقلهم على "طائرة خاصة" الى الدوحة

مصادر: الصيادون القطريون المختطفون متواجدون قرب مطار بغداد وسيتم نقلهم على "طائرة خاصة" الى الدوحة

09:36 - 20 نيسان 17
آخر تحديث
09:45 - 20 نيسان 17
17375
مشاهدة
مشاركة
متابعة/ الغد برس:
كشفت صحيفة "اخبار الخليج" البحرينية، اليوم الخميس، عن وصول مفاوضات إطلاق سراح المختطفين القطريين الى المرحلة الاخيرة، مشيرة الى انه حيث سيتم نقلهم قريبا الى الدوحة.
ونقلت الصحيفة عن مصادر أمنية، قولها، في خبر اطلعت عليه "الغد برس"، ان "الصيادين القطريين المختطفين نقلوا إلى منطقة قريبة من مطار بغداد تمهيدا لنقلهم إلى الدوحة على متن طائرة قطرية خاصة".
المصادر افادت بان "العبادي أحيط علما من قبل مستشارية الأمن الوطني التي اطلعت على تفاصيل المفاوضات التي جرت خلال الاسابيع الماضية بين اطراف إيرانية و(مليشيا عراقية) مرتبطة بإيران وممثلين عن حزب الله اللبناني ومسؤولين قطريين".
المصادر كشفت عن "عنصرين أساسيين في الصفقة، وهما ان تدفع الدوحة فدية خفضت من 100 إلى 90 مليون دولار، أما العنصر الثاني فهو ان تتعهد الدوحة بالضغط على فصائل مسلحة معارضة في سوريا لإطلاق أسرى من حزب الله ومن فصائل مسلحة عراقية أسروا في سوريا غير أن المسؤولين القطريين لم يقدموا إلى إيران وحلفائها ضمانات مؤكدة حول استجابة الفصائل المسلحة السورية لاطلاق الاسرى المحسوبين على إيران".
المصادر افادت ايضا، بحسب الصحيفة، بأن "الصيادين المختطفين في وضع صحي جيد وكانوا خلال 13 شهرا محتجزين لدى فصيل مسلح على صلة بالحرس الثوري الإيراني، وان إيران على اطلاع كامل على خطة الخطف وتفاصيلها".
وبحسب المصادر، فإن "فريقا أمنيا إيرانيا كان مشاركا في عمليات الإشراف على احتجاز الصيادين القطريين والحفاظ عليهم والتكتم على وجودهم، وان هناك خطا ساخنا بين الخاطفين وأجهزة الأمن والاستخبارات الإيرانية".
وخَطف نحو 100 مسلح على متن عشرات السيارات الرباعية الدفع 26 شخصا من مجموعة صيد قطرية كانت تخيم في منطقة صحراوية بمحافظة المثنى جنوب العراق.
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

هل ستغيّر الضربة الامريكية لسوريا مجريات الأحداث؟
متابعة/ الغد برس:
كشفت صحيفة "اخبار الخليج" البحرينية، اليوم الخميس، عن وصول مفاوضات إطلاق سراح المختطفين القطريين الى المرحلة الاخيرة، مشيرة الى انه حيث سيتم نقلهم قريبا الى الدوحة.
ونقلت الصحيفة عن مصادر أمنية، قولها، في خبر اطلعت عليه "الغد برس"، ان "الصيادين القطريين المختطفين نقلوا إلى منطقة قريبة من مطار بغداد تمهيدا لنقلهم إلى الدوحة على متن طائرة قطرية خاصة".
المصادر افادت بان "العبادي أحيط علما من قبل مستشارية الأمن الوطني التي اطلعت على تفاصيل المفاوضات التي جرت خلال الاسابيع الماضية بين اطراف إيرانية و(مليشيا عراقية) مرتبطة بإيران وممثلين عن حزب الله اللبناني ومسؤولين قطريين".
المصادر كشفت عن "عنصرين أساسيين في الصفقة، وهما ان تدفع الدوحة فدية خفضت من 100 إلى 90 مليون دولار، أما العنصر الثاني فهو ان تتعهد الدوحة بالضغط على فصائل مسلحة معارضة في سوريا لإطلاق أسرى من حزب الله ومن فصائل مسلحة عراقية أسروا في سوريا غير أن المسؤولين القطريين لم يقدموا إلى إيران وحلفائها ضمانات مؤكدة حول استجابة الفصائل المسلحة السورية لاطلاق الاسرى المحسوبين على إيران".
المصادر افادت ايضا، بحسب الصحيفة، بأن "الصيادين المختطفين في وضع صحي جيد وكانوا خلال 13 شهرا محتجزين لدى فصيل مسلح على صلة بالحرس الثوري الإيراني، وان إيران على اطلاع كامل على خطة الخطف وتفاصيلها".
وبحسب المصادر، فإن "فريقا أمنيا إيرانيا كان مشاركا في عمليات الإشراف على احتجاز الصيادين القطريين والحفاظ عليهم والتكتم على وجودهم، وان هناك خطا ساخنا بين الخاطفين وأجهزة الأمن والاستخبارات الإيرانية".
وخَطف نحو 100 مسلح على متن عشرات السيارات الرباعية الدفع 26 شخصا من مجموعة صيد قطرية كانت تخيم في منطقة صحراوية بمحافظة المثنى جنوب العراق.
سياسة,المختطفين القطريين, بغداد
Print