وزارة النفط توضح: لم نقم لحد الآن بتجهيز النفط الاسود لسوريا

وزارة النفط توضح: لم نقم لحد الآن بتجهيز النفط الاسود لسوريا

13:17 - 21 نيسان 17
آخر تحديث
14:10 - 21 نيسان 17
2493
مشاهدة
مشاركة
بغداد/ الغد برس:
اوضحت وزارة النفط، اليوم الجمعة، ان شركة توزيع المنتجات النفطية لم تقم بتجهيز مادة النفط الاسود لحد الآن للجانب السوري، لعدم استكمال الإجراءات والتعاقدات والموافقات الأصولية التي يُشترط توفرها في هذا الشأن ومنها موافقة الأمانة العامة لمجلس الوزراء.
وقالت الوزارة في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه، "تداولت بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي وثيقة صادرة من شركة توزيع المنتجات النفطية حول تجهيز الجمهورية السورية بمادة "النفط الأسود" وفي هذا الصدد تود وزارة النفط أن توضح بأنها تتلقى العشرات من طلبات التجهيز من الشركات والأفراد للمادة المذكورة وتخضع جميع عمليات التجهيز الى استحصال الموافقات الأصولية وفق الضوابط والقوانين والتعليمات النافذة".
وأضافت في ما يخص الموضوع أعلاه "أبدت شركة توزيع المنتجات النفطية عدم ممانعتها من التجهيز عندما تمت مفاتحتها من قبل الأمانة العامة لمجلس الوزراء ووزارة المالية - قدر تعلق الأمر بالشركة - وحسب الإجراءات الروتينية المتبعة بهذا الشأن، علماً بأن شركة توزيع المنتجات النفطية لم تقم بتجهيز المادة المذكورة لحد الآن لعدم استكمال الإجراءات والتعاقدات والموافقات الأصولية التي يُشترط توفرها في هذا الشأن ومنها موافقة الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وعليه فإن وزارة النفط اعتذرت للجهات المعنية عن تجهيزها للكمية المطلوبة أعلاه.
يذكر ان "الغد برس" حصلت على وثيقة امس الخميس، صادرة من وزارة النفط / شركة توزيع المنتجات النفطية، ومعنونة الى شركة ناقلات النفط العراقية، تطالب فيها الشركة باكمال اجراءات تصدير 750 الف طن من النفط الاسود الى سوريا وبخصم 50% من سعرها العالمي، حيث جاء في الوثيقة الموقعة من المدير العام وكالة، علي عبد الكريم الموسوي، انه "استنادا الى موافقة وزير النفط بهامشه المثبت على كتاب شركتنا المرقم 4091 في 20/3/2017 راجين اتخاذ اللازم من قبلكم بخصوص اكمال الاجراءات الخاصة بتصدير كمية 750 الف طن من منتوج النفط الاسود الى الجمهورية العربية السورية وبخصم 50% من سعر النشرة العالمية للمنتوج".
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

هل ستغيّر الضربة الامريكية لسوريا مجريات الأحداث؟
بغداد/ الغد برس:
اوضحت وزارة النفط، اليوم الجمعة، ان شركة توزيع المنتجات النفطية لم تقم بتجهيز مادة النفط الاسود لحد الآن للجانب السوري، لعدم استكمال الإجراءات والتعاقدات والموافقات الأصولية التي يُشترط توفرها في هذا الشأن ومنها موافقة الأمانة العامة لمجلس الوزراء.
وقالت الوزارة في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه، "تداولت بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي وثيقة صادرة من شركة توزيع المنتجات النفطية حول تجهيز الجمهورية السورية بمادة "النفط الأسود" وفي هذا الصدد تود وزارة النفط أن توضح بأنها تتلقى العشرات من طلبات التجهيز من الشركات والأفراد للمادة المذكورة وتخضع جميع عمليات التجهيز الى استحصال الموافقات الأصولية وفق الضوابط والقوانين والتعليمات النافذة".
وأضافت في ما يخص الموضوع أعلاه "أبدت شركة توزيع المنتجات النفطية عدم ممانعتها من التجهيز عندما تمت مفاتحتها من قبل الأمانة العامة لمجلس الوزراء ووزارة المالية - قدر تعلق الأمر بالشركة - وحسب الإجراءات الروتينية المتبعة بهذا الشأن، علماً بأن شركة توزيع المنتجات النفطية لم تقم بتجهيز المادة المذكورة لحد الآن لعدم استكمال الإجراءات والتعاقدات والموافقات الأصولية التي يُشترط توفرها في هذا الشأن ومنها موافقة الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وعليه فإن وزارة النفط اعتذرت للجهات المعنية عن تجهيزها للكمية المطلوبة أعلاه.
يذكر ان "الغد برس" حصلت على وثيقة امس الخميس، صادرة من وزارة النفط / شركة توزيع المنتجات النفطية، ومعنونة الى شركة ناقلات النفط العراقية، تطالب فيها الشركة باكمال اجراءات تصدير 750 الف طن من النفط الاسود الى سوريا وبخصم 50% من سعرها العالمي، حيث جاء في الوثيقة الموقعة من المدير العام وكالة، علي عبد الكريم الموسوي، انه "استنادا الى موافقة وزير النفط بهامشه المثبت على كتاب شركتنا المرقم 4091 في 20/3/2017 راجين اتخاذ اللازم من قبلكم بخصوص اكمال الاجراءات الخاصة بتصدير كمية 750 الف طن من منتوج النفط الاسود الى الجمهورية العربية السورية وبخصم 50% من سعر النشرة العالمية للمنتوج".
اقتصاد,النفط الاسود, وزارة النفط, سوريا
Print