الداخلية تبدأ بتدقيق مستمسكات الصيادين القطريين الـ26 استعدادا لتسليمهم الى سفير بلادهم في العراق

الداخلية تبدأ بتدقيق مستمسكات الصيادين القطريين الـ26 استعدادا لتسليمهم الى سفير بلادهم في العراق

14:28 - 21 نيسان 17
آخر تحديث
14:39 - 21 نيسان 17
4511
مشاهدة
مشاركة
بغداد/ الغد برس:
اعلنت وزارة الداخلية، اليوم الجمعة، البدء بتدقيق مستمسكات الصيادين القطريين الـ26 استعدادا لتسليمهم لسفير بلادهم المتواجد في العراق.
وقال المستشارالاعلامي لوزير الداخلية، وهاب الطائي في بيان، تلقت "الغد برس" نسخة منه، ان "وزارة الداخلية تسلمت الصيادين القطرين الـ26"، مبينا ان "الوزارة باشرت بعمليات التدقيق والتحقق من المستمسكات الرسمية والجوازات وكذلك التصوير واخذ البصمة لكل صياد".
واضاف، انه "سوف يتم تسليمهم الى السفير القطري الموجود في بغداد".
وكان مصدر رفيع في وزارة الداخلية، قد كشف في وقت سابق من اليوم الجمعة، اطلاق سراح الصيادين القطريين المختطفين في العراق إبّان إدارة وزير الداخلية السابق محمد الغبان، وفيما أكد العثور على اجهزة اتصالات متطورة ومبالغ مالية كانت بحوزتهم، أشار إلى أن اطلاق سراح المختطفين جاء بعد متابعة حثيثة وجهد كبير بذله وزير الداخلية قاسم الأعرجي.
وفي ١٦ كانون الاول ٢٠١٥ وقع الاختطاف قرب معسكر صحراوي على الحدود السعودية في محافظة المثنى ٣٧٠ كيلو متر جنوب شرق بغداد، اذ قام مسلحون باختطاف نحو عشرين قطرياً مع مساعديهم الاسيويين الذين جاءوا لصيد الصقور، وفي نيسان ٢٠١٦ افادت الخارجية القطرية انه تم الإفراج عن احد المختطفين مع مساعده ولم تذكر شيئاً عن بقية الرهائن، وقالت الامم المتحدة حتى ان اطفالاً كانوا من ضمنهم.
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

هل ستغيّر الضربة الامريكية لسوريا مجريات الأحداث؟
بغداد/ الغد برس:
اعلنت وزارة الداخلية، اليوم الجمعة، البدء بتدقيق مستمسكات الصيادين القطريين الـ26 استعدادا لتسليمهم لسفير بلادهم المتواجد في العراق.
وقال المستشارالاعلامي لوزير الداخلية، وهاب الطائي في بيان، تلقت "الغد برس" نسخة منه، ان "وزارة الداخلية تسلمت الصيادين القطرين الـ26"، مبينا ان "الوزارة باشرت بعمليات التدقيق والتحقق من المستمسكات الرسمية والجوازات وكذلك التصوير واخذ البصمة لكل صياد".
واضاف، انه "سوف يتم تسليمهم الى السفير القطري الموجود في بغداد".
وكان مصدر رفيع في وزارة الداخلية، قد كشف في وقت سابق من اليوم الجمعة، اطلاق سراح الصيادين القطريين المختطفين في العراق إبّان إدارة وزير الداخلية السابق محمد الغبان، وفيما أكد العثور على اجهزة اتصالات متطورة ومبالغ مالية كانت بحوزتهم، أشار إلى أن اطلاق سراح المختطفين جاء بعد متابعة حثيثة وجهد كبير بذله وزير الداخلية قاسم الأعرجي.
وفي ١٦ كانون الاول ٢٠١٥ وقع الاختطاف قرب معسكر صحراوي على الحدود السعودية في محافظة المثنى ٣٧٠ كيلو متر جنوب شرق بغداد، اذ قام مسلحون باختطاف نحو عشرين قطرياً مع مساعديهم الاسيويين الذين جاءوا لصيد الصقور، وفي نيسان ٢٠١٦ افادت الخارجية القطرية انه تم الإفراج عن احد المختطفين مع مساعده ولم تذكر شيئاً عن بقية الرهائن، وقالت الامم المتحدة حتى ان اطفالاً كانوا من ضمنهم.
أمن,العراق, قطر, صيادين
Print