اكتشاف لقاح ضد سرطان البروستات

اكتشاف لقاح ضد سرطان البروستات

14:09 - 12 أيار 17
آخر تحديث
14:30 - 12 أيار 17
1526
مشاهدة
مشاركة
متابعة/ الغد برس:
تمكن علماء في النرويج، اليوم الجمعة، من اكتشاف لقاح ضد سرطان البروستات، يقوم بتحفيز الجهاز المناعي لقتل الخلايا السرطانية.
ووجد العلماء وسيلة فعالة توقف انتشار الأورام عند 77% من مرضى السرطان، من خلال التجربة السريرية، لاحظوا انكماش الورم عند 45% من المرضى، بعد تلقي العلاج.
GET IT ON
GOOGLE PLAY
GooglePlay
DOWNLOAD ON
THE APP STORE
Apple

وقال العلماء في مستشفى راديوم النرويجي: "بعد مضي 9 أشهر على الدراسة، كانت الحالة مستقرة عند 17 مريضا"، حيث شارك 22 رجلا مصابا بسرطان غدة البروستاتا في التجربة السريرية ضمن المرحلة الأولى.
وتعتبر المرحلة الأولى ذات أهمية كبيرة في تطوير العلاج الجديد، حيث تؤدي إلى معرفة مدى فعالية العلاج ومساهمته في الحد من انتشار السرطان.
ويعمل اللقاح الجديد على تحفيز الجهاز المناعي في الجسم، لمحاربة السرطان، وذلك من خلال "العلاج المناعي".
ويعد هذا النوع من العلاج فعالا، لأنه لا يؤدي إلى ظهور آثار جانبية مماثلة لتلك الناتجة عن العلاجات التقليدية، مثل العلاج الكيميائي والإشعاعي.
ولم يُعرف بعد متى سيكون اللقاح متاحا للجميع، ولكن عادة ما يستغرق الأمر بين 10 و15 سنة، وذلك لتخطي جميع مراحل التجارب السريرية.
يذكر أن سرطان البروستات، هو ثاني أكثر أنواع السرطان شيوعا بين الذكور، حيث يصيب واحدا من بين كل 8 رجال في بريطانيا، وواحدا من كل 7 رجال في الولايات المتحدة.
كلمات مفتاحية
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

ما هو مصير استفتاء انفصال اقليم كردستان عن العراق؟
متابعة/ الغد برس:
تمكن علماء في النرويج، اليوم الجمعة، من اكتشاف لقاح ضد سرطان البروستات، يقوم بتحفيز الجهاز المناعي لقتل الخلايا السرطانية.
ووجد العلماء وسيلة فعالة توقف انتشار الأورام عند 77% من مرضى السرطان، من خلال التجربة السريرية، لاحظوا انكماش الورم عند 45% من المرضى، بعد تلقي العلاج.
وقال العلماء في مستشفى راديوم النرويجي: "بعد مضي 9 أشهر على الدراسة، كانت الحالة مستقرة عند 17 مريضا"، حيث شارك 22 رجلا مصابا بسرطان غدة البروستاتا في التجربة السريرية ضمن المرحلة الأولى.
وتعتبر المرحلة الأولى ذات أهمية كبيرة في تطوير العلاج الجديد، حيث تؤدي إلى معرفة مدى فعالية العلاج ومساهمته في الحد من انتشار السرطان.
ويعمل اللقاح الجديد على تحفيز الجهاز المناعي في الجسم، لمحاربة السرطان، وذلك من خلال "العلاج المناعي".
ويعد هذا النوع من العلاج فعالا، لأنه لا يؤدي إلى ظهور آثار جانبية مماثلة لتلك الناتجة عن العلاجات التقليدية، مثل العلاج الكيميائي والإشعاعي.
ولم يُعرف بعد متى سيكون اللقاح متاحا للجميع، ولكن عادة ما يستغرق الأمر بين 10 و15 سنة، وذلك لتخطي جميع مراحل التجارب السريرية.
يذكر أن سرطان البروستات، هو ثاني أكثر أنواع السرطان شيوعا بين الذكور، حيث يصيب واحدا من بين كل 8 رجال في بريطانيا، وواحدا من كل 7 رجال في الولايات المتحدة.
منوعات,علماء, لقاح
Print