"بوكو حرام" تعتزم قصف عاصمة نيجيريا بـ"القنابل"

"بوكو حرام" تعتزم قصف عاصمة نيجيريا بـ"القنابل"

07:59 - 13 أيار 17
آخر تحديث
08:45 - 13 أيار 17
1050
مشاهدة
مشاركة
متابعة/ الغد برس:
قال رجل يزعم أنه مقاتل في جماعة بوكو حرام إن الجماعة تعتزم مهاجمة العاصمة النيجيرية أبوجا بالقنابل.
وقال الرجل في شريط مصور حسب "رويترز" اليوم السبت "مزيد من الهجمات بالقنابل في الطريق بما في ذلك أبوجا التي تشعرون بأنها آمنة".
GET IT ON
GOOGLE PLAY
GooglePlay
DOWNLOAD ON
THE APP STORE
Apple

وحصل "صحارى ريبورترز" وهو موقع صحفي مقره بالولايات المتحدة والصحفي النيجيري أحمد سالكيدا على هذا الشريط. 
وكانت السلطات النيجيرية قد قالت في نيسان إنها أحبطت خططا لمقاتلي بوكو حرام المرتبطين بتنظيم داعش لمهاجمة السفارتين البريطانية والأميركية في أبوجا.
وأُطلق سراح نحو 82 فتاة يوم السبت الماضي مقابل الإفراج عن قياديين في بوكو حرام بعد احتجازهن ثلاث سنوات.
وكانت تلك الفتيات من بين نحو 270 فتاة خطفتهن بوكو حرام من بلدة تشيبوك في شمال شرق نيجيريا في أبريل 2014.
وفي شريط مصور ثان شاهدته رويترز، قالت فتاة ضمن مجموعة مؤلفة من أربع فتيات يرتدين النقاب يزعمن إنهن من بين الفتيات المخطوفات إنها لا تريد العودة لبيتها.
وقالت الفتاة بلغة الهوسا وهي تمسك ببندقية "لا نريد العودة إلى آبائنا لأنهم لا يعبدون الله وأحثهم على الانضمام إلينا". واضافت "لم يتم إجبارنا على الزواج من أحد. الزواج قائم على رغبتك".
وقال الوسيط والمحامي زانا مصطفى إن بعض الفتيات المخطوفات رفضن إطلاق سراحهن مما يثير مخاوف من أن المتشددين ربما جعلهن يعتنقن الأفكار المتطرفة وربما يشعرن بخوف أو خجل من العودة إلى حياتهن السابقة.
Plus
T
Print
إعلان

قصص وتقارير

الأكثر قراءة

الأكثر تعليقا

هل تؤثر  أزمة قطر مع السعودية والإمارات على الوضع في العراق؟
متابعة/ الغد برس:
قال رجل يزعم أنه مقاتل في جماعة بوكو حرام إن الجماعة تعتزم مهاجمة العاصمة النيجيرية أبوجا بالقنابل.
وقال الرجل في شريط مصور حسب "رويترز" اليوم السبت "مزيد من الهجمات بالقنابل في الطريق بما في ذلك أبوجا التي تشعرون بأنها آمنة".
وحصل "صحارى ريبورترز" وهو موقع صحفي مقره بالولايات المتحدة والصحفي النيجيري أحمد سالكيدا على هذا الشريط. 
وكانت السلطات النيجيرية قد قالت في نيسان إنها أحبطت خططا لمقاتلي بوكو حرام المرتبطين بتنظيم داعش لمهاجمة السفارتين البريطانية والأميركية في أبوجا.
وأُطلق سراح نحو 82 فتاة يوم السبت الماضي مقابل الإفراج عن قياديين في بوكو حرام بعد احتجازهن ثلاث سنوات.
وكانت تلك الفتيات من بين نحو 270 فتاة خطفتهن بوكو حرام من بلدة تشيبوك في شمال شرق نيجيريا في أبريل 2014.
وفي شريط مصور ثان شاهدته رويترز، قالت فتاة ضمن مجموعة مؤلفة من أربع فتيات يرتدين النقاب يزعمن إنهن من بين الفتيات المخطوفات إنها لا تريد العودة لبيتها.
وقالت الفتاة بلغة الهوسا وهي تمسك ببندقية "لا نريد العودة إلى آبائنا لأنهم لا يعبدون الله وأحثهم على الانضمام إلينا". واضافت "لم يتم إجبارنا على الزواج من أحد. الزواج قائم على رغبتك".
وقال الوسيط والمحامي زانا مصطفى إن بعض الفتيات المخطوفات رفضن إطلاق سراحهن مما يثير مخاوف من أن المتشددين ربما جعلهن يعتنقن الأفكار المتطرفة وربما يشعرن بخوف أو خجل من العودة إلى حياتهن السابقة.
عربي ودولي,بوكو حرام, نيجيريا
Print