الفضل يدعو حكومة وشرطة البصرة الى عدم مجاملة بعض العشائر والاحزاب

Tuesday 3rd of September 2019 02:57:06 PM ,

الصفحة : أخبار العراق الآن ,

بغداد/ الغد برس:

شدد النائب عن تحالف سائرون مظفر اسماعيل الفضل، اليوم الثلاثاء، على ضرورة الضرب بيد من حديد ضد مثيري النزاعات العشائرية، مطالبا الحكومة المحلية وقيادة الشرطة بعدم "مجاملة" بعض العشائر والاحزاب.

 

وقال المكتب الاعلامي للفضل في بيان صحفي تلقت "الغد برس" نسخة منه إن "الفضل التقى قائد شرطة البصرة الفريق رشيد فليح للاطلاع على الوضع الامني في المحافظة وضرورة متابعة الخلايا النائمة وتفعيل الجهد الاستخباراتي ودوريات النجدة في البصرة".

واضاف أن "الفضل أكد  على ضرورة الضرب بيد من حديد ضد مثيري النزاعات العشائرية وان تكون هناك اجراءات حازمة وشديدة لكل من يثيرها ويتسبب في ذعر المواطنين وإزهاق ارواحهم"، مشدداً على أن "تكون المناطق التي تكثر فيها النزاعات العشائرية منزوعة السلاح وفرض سلطة القانون واحالة المسببين الى القضاء العراقي لينالوا جزائهم العادل".

وتابع الفضل، بحسب البيان أن "على الحكومة المحلية وقيادة الشرطة الابتعاد عن مجاملة بعض العشائر والاحزاب وخصوصا في ملف النزاعات العشائرية، وكذلك ملف المخدرات الذي أصبح ظاهرة متفشية في محافظة البصرة، واخذ يسبب الخوف والرعب لدى بعض الشركات النفطية العاملة في المحافظة".

واشار الى "اهمية تنظيم الملف الامني في المحافظة وتدوير بعض المناصب والشخصيات التي اثبتت عدم كفاءتها وقدرتها على إدارة مناصبها"، مبينا أن "نواب البصرة يقفون جنبا الى جنب مع قيادة الشرطة وسيكونون عونا لها للقضاء على عصابات الجريمة المنظمة وانهاء ملف النزاعات العشائرية وملف المخدرات الذي يسبب القلق لدى العوائل البصرية".