العشرات يتظاهرون في ألمانيا احتجاجا على التهديد بضرب سوريا

Tuesday 10th of September 2013 02:34:00 AM ,

الصفحة : عربي ودولي ,

الغد برس/ بغداد: تظاهر العشرات من منظمات المجتمع المدني الألماني والجاليتين السورية والعراقية، الثلاثاء، في منطقة مارين لاتز وسط ميونخ أحتجاجا على نية الولايات المتحدة الأمريكية توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا، مؤكدين أن أمريكا تسعى للهيمنة على مواردها، فيما طالبوا المجتمع الدولي بدعم الحوار ونزع "فتيل الأزمة".

وقال ممثل منظمة ضد الحروب والنازية فولفكانغ بلاشكة لـ"الغد برس"، إن "الولايات المتحدة الأمريكية لا تملك أي إثبات عن استخدام الحكومة السورية للسلاح الكيمياوي ضد شعبها"، متهما أمريكا "بوضع مخطط استراتيجي للسيطرة على موارد سوريا الطبيعية ومنها منابع الغاز بعد أن سيطرت على منابع النفط في العراق".

وأضاف أن "أكثر من 60%، من الشعب الألماني يرفض توجيه أي ضربة عسكرية من شأنها تعريض المنطقة العربية إلى مشاكل لا تحمد عقباها"، مشيرا إلى أن "الولايات المتحدة الأمريكية أرتكبت أخطاء فادحة بدخولها إلى العراق".

من جهته قال المواطن السوري المقيم في ألمانيا سامي رستم لـ"الغد برس"، إن "الشعب السوري يريد أن تسود لغة السلام في بلده فالحلول السلمية من شأنها أن تجنب بلادنا خسائر بشرية ومادية"، معتبرا أن "توجيه ضربة عسكرية إلى سوريا ستجر المنطقة إلى ويلات الحروب والدمار على الرغم من كون النظام الحاكم قمعي".

فيما طالب الكاتب العراقي جورج أو داني المجتمع الدولي "بدعم لغة الحوار السلمي التي من شأنها نزع فتيل الأزمة في سوريا والجهات المتنازعة إلى الرجوع إلى الحوار السلمي".

وكان وزير وزير الخارجية الألماني غيدو فستر فيله، أعلن انضمام بلاده الى بيا