ترجمات 2018/04/16 10:32:08 ص طباعة 1755

تقرير موسع يكشف الصندوق الأسود لاحتلال العراق والضربات الأخيرة على سوريا

تقرير موسع يكشف الصندوق الأسود لاحتلال العراق والضربات الأخيرة على سوريا

ترجمة/ الغد برس:

نشرت صحيفة Manilatimes، الفلبينية، اليوم الاثنين، تقراراً موسعاً عودة لتاريخ 2003، عندما حصلت الولايات المتحدة على مباركة 46 دولة للانضمام إلى تحالفها المعروف باسم "تحالف الاستعداد لغزو العراق"، الذي يزعم أنه خزّن ما وصفه الأمريكيون بأنها "أسلحة دمار شامل".
وقالت الصحيفة، التحالف لم يعثر على مثل هذه الأسلحة على الرغم من احتلال القوات الأمريكية للعراق منذ عقد من الزمان، وكانت الفلبين من بين دول التحالف، لكنهم لم يكونوا راغبين بالفعل في الانضمام إلى الهجوم الأمريكي على العراق. لكن وبعد كل شيء، لم يكن الأمر متعلقًا بأسلحة الدمار الشامل فعلاً، ولكن ما حدث في الولايات المتحدة من حالة من الغضب والدماء بسبب هجوم القاعدة على مدينة نيويورك والذي أسفر عن مقتل أكثر من 3000 أمريكي، لم يستطع الأمريكيون في العصر الحديث السماح بحدوث ذلك دون قتل الناس الذين قد يصفونهم على أنهم مرتبطون بالهجوم.
وأضافت، "عندما هرب أسامة بن لادن زعيم تنظيم القاعدة من الجيش الأمريكي الذي غزا أفغانستان، انقلب على العراق، الذي ادعى أنه يرعى العمل الإرهابي الدولي - وهو إدعاء لم يكن أحد يعتقد أنه لم يكن هناك أي دليل على ذلك".
وبيَّن كاتب التقرير: "لدي اهتمام غير اعتيادي بالهجوم الأمريكي على العراق، وأنا فخور بأن أقول أنني كنت واحداً من القلائل - في حكومة الرئيس أرويو لمعارضة انضمامنا إلى الائتلاف الوهمي الأمريكي".
وكان المسؤولون الأمنيون جميعهم يدعمون الولايات المتحدة، وخاصة مستشارنا الفلبيني للأمن القومي المؤيد للولايات المتحدة.
وقال: "كصحفي، وجدت أن العروض الأمريكية في الأمم المتحدة حول أسلحة صدام المزعومة أسلح

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار