عربي ودولي 2013/08/13 02:28:00 ص طباعة 3662

الخارجية الامريكية: الكثير من الأنتحاريين الأجانب يذهبون إلى العراق عبر سوريا

الخارجية الامريكية: الكثير من الأنتحاريين الأجانب يذهبون إلى العراق عبر سوريا

الغد برس/ بغداد: دعت الخارجية الأمريكية، الثلاثاء، رئيس إقليم كردستان مسعود برزاني إلى تجنب أي إجراء من شأنه المساهمة في تزايد خطر العنف داخل وخارج سوريا، وأكدت أن الكثير من المقاتلين الأجانب يصبحون أنتحاريين فيذهبون إلى سوريا ومن ثم العراق، فيما أشارت إلى أن الوضع في سوريا يعزز التوترات في المنطقة.

وقالت المتحدثة بأسم الخارجية الأمريكية ماري هارف في تصريحات صحافية أطلعت عليها "الغد برس"، إن "الوضع في سوريا يعزز التوترات في المنطقة وكثير من المقاتلين الأجانب يصبحون أنتحاريين فيذهبون إلى سوريا ثم يشق كثير منهم طريقه إلى العراق".

واضافت أن "الولايات المتحدة تدعو رئيس إقليم كردستان مسعود برزاني إلى تجنب أي إجراءات من شأنها أن تفاقم التوترات وتزيد من خطر العنف داخل سوريا وخارجها"، مشيرة إلى أن "وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ونظيره الروسي سيرجي لافروف أتفقا على عقد مؤتمر جنيف 2 في أسرع وقت ممكن لإيجاد حل للأزمة السورية، فضلا عن تعزيز المساعدة الأنسانية داخل سوريا".

وكان رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، أكد في العاشر من آب2013، استعداد إقليم كردستان للدفاع عن الكرد المدنيين في سوريا في حالة وجود أي خطر على حياتهم هناك، فيما دعا إلى تشكيل لجنة للتحقق في ألهجمات التي يتعرضون لها.

وتشهد المناطق الكردية السورية منذ عدة أيام مواجهات مسلحة بين مسلحي جبهة النصرة الإسلامية و قوات الدفاع الشعبي الكردية أسفرت عن مقتل عشرات المدنيين.

يذكر أن أحزابا سياسية ومنظمات مدنية كردية نظمت تظاهرات واحتجاجات خلال الأيام الماضية، ضد الهجمات التي تتعرض لها المناطق الكردية في سوريا، من قبل جبهة النصرة الإ

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار