عربي ودولي 2013/08/13 11:46:00 م طباعة 1382

الخارجية الأمريكية تعرب عن مخاوفها من وصول تنظيم القاعدة إلى الحكم في سوريا

الخارجية الأمريكية تعرب عن مخاوفها من وصول تنظيم القاعدة إلى الحكم في سوريا

الغد برس/ بغداد: دعت الخارجية الأمريكية، الأربعاء، المعارضة السورية إلى توحيد الصفوف وتشكيل ما هو اشبه بحكومة سورية مستقرة، وأعربت عن مخاوفها من إحتمالية أن يصل تنظيم القاعدة إلى الحكم في سوريا إذا سقط نظام بشار الأسد، فيما حملت الأسد مسؤولية تدفق المقاتلين الأجانب إلى سوريا بعد تلقيه الدعم من أيران وحزب الله.

وقالت المتحدثة باسم السفارة الأمريكية ماري هارف في تصريحات صحافية أطلعت عليها "الغد برس"، إن "الأجتماع المرتقب مع المعارضة السورية في مؤتمر جنيف الثاني سيكون مفتاحا لتأمين استقرار سوريا وسيرها إلى امام"، مشددة على "ضرورة أن تظل المعارضة متحدة ومنظمة".

وأضافت أن "من الضروري أن تكون عملية سياسية تشكل ما يشبه حكومة سورية مستقرة وشاملة بعيدة عن نظام الأسد ولهذا تم أنتخاب قادة للمعارضة للسير إلى الأمام لا سيما في ظل مخاوف من أن تنظيم القاعدة ربما يصل إلى الحكم في سوريا إذا سقط نظام الأسد".

وحملت هارف نظام الأسد "مسؤولية تدفق المقاتلين الأجانب والشباب السوريين إلى الأنضمام مع الجماعات المتطرفة بعد عمل نظام الأسد بدعم من قوات أيرانية وحزب الله".

وكان مايكل موريل نائب مدير وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (سي آي ايه) قد اصدر تقييمه في وقت سابق قال فيه "أن حدوث فراغ في السلطة من شأنه أن يترك مجالا أمام تنظيم القاعدة لاتخاذ اجراء والاستفادة من مخابئ الأسلحة والقدرات التقنية في سوريا".

وكانت الخارجية الأمريكية دعت أمس الثلاثاء، رئيس إقليم كردستان مسعود برزاني إلى تجنب أي إجراء من شأنه المساهمة في تزايد خطر العنف داخل وخارج سوريا، وأكدت أن الكثير من المقاتلين ال

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار