صالح لوفد من رؤساء الطوائف المسيحية: لن نشعر بالراحة دون تأمين عودة المسيحيين لمناطقهم

صالح لوفد من رؤساء الطوائف المسيحية: لن نشعر بالراحة دون تأمين عودة المسيحيين لمناطقهم

بغداد/ الغد برس:

أكد رئيس الجمهورية برهم صالح، خلال لقائه لوفدا من رؤساء الطوائف المسيحية، اليوم الثلاثاء، انه نشعر بالراحة دون تأمين عودة المسيحيين لمناطقهم.

وقال مكتبه في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه، إن " رئيس الجمهورية برهم صالح استقبل في قصر السلام، اليوم، مجلس رؤساء الطوائف المسيحية وعدد من اعضاء مجلس النواب المسيحيين".

وأكد صالح ان "الانسجام والتنوع الديني والقومي يعكس التعايش السلمي بين مكونات المجتمع العراقي"، مشيرا الى ان "التلاحم بين المكونات وابناء الديانات والقوميات في العراق حقق النصر الكبير على العصابات الارهابية".

واضاف انه "من الواجب بناء المجتمع على أسس صحيحة تستند على قيم التسامح والعدل والاصلاح والمساواة"، فيما تطرق الى "معاناة النازحين واللاجئين من المسيحيين وبقية المكونات العراقية".

واضاف "اننا امام مسؤوليات وتحديات كبيرة لإنصاف هذه الشرائح المهمة، ولا نشعر براحة دون تأمين وتسهيل عودتهم الى مناطقهم وديارهم التي هجروا منها على يد الارهابيين وتعويض المتضررين منهم".

وأكد رئيس الجمهورية "ضرورة مواجهة الفكر التكفيري المنحرف الذي تروج له العصابات الارهابية من خلال وحدة العراقيين وايمانهم بالعيش سوية، واحترام حقوق ومعتقدات الاخرين".

وشدد على "اهمية التواصل الدائم وطرح المشاكل والعقبات التي يواجهها المسيحيين والنقاط العملية التي هم بحاجة لها للعمل على تذليلها".

من جانبهم، ثمن اعضاء الوفد "دور الرئيس في ضمان الوحدة الوطنية بين اطياف المجتمع كافة"، مستعرضين "المشاكل والعقبات التي تواجههم، شاكرين جهوده في دعم المكونات المختلفة والمطالبة بحقوقهم".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار