ترجمات 2019/04/30 09:39:19 ص طباعة 927

سيمنز تعلن: ننتظر موافقة السلطات العراقية.. وهكذا نخطط لانقاذ قطاع الطاقة في العراق

سيمنز تعلن: ننتظر موافقة السلطات العراقية.. وهكذا نخطط لانقاذ قطاع الطاقة في العراق

ترجمة / الغد برس 
اعلن الرئيس التنيفيذي الاقليمي لشركة سيمنز ديتمار سيرزدورفر، اليوم الثلاثاء، عن ان شركته ما زالت بانتظار موافقة الحكومة العراقية، على الخطة التي تقدمت بها شركته، لانقاذ قطاع الطاقة في العراق.
وقال سيرزدورفر في مقابلة مع مجلة ذا ناشيونال ترجمتها "الغد برس"، ان "خطة G11 التي تقدمت بها الشركة، ستتضمن ليس فقط اعادة التيار الكهربائي الى البلاد، وتقليل اعتمادها على استيراد الطاقة، بل رفع وارداتها عبر استغلال الغاز المحروق من استخراج النفط، والذي يقدر خسائر  العراق بسببه بالمليارات".
وتابع "سننطلق بالمرحلة الاولى من الخطة، والتي تضع اولوية لمحطات الطاقة القديمة في البلاد، حيث سنحولها من الاعتماد على الدورة المفتوحة، الى الدورة المتعددة في العمل".
كما وكشف سيرزدرفر، عن ان الميزانية المقترحة للخطة، والتي تقدمت بها الى الحكومة العراقية، هي "15 مليار دولار".
يشار الى ان شركة سينمز كانت قد قدمت ذات الخطة العام الماضي الى الحكومة العراقية، حيث اشيع ان الخطة تم التغاضي عنها لصالح خطة شركة "جي ي" الامريكية المنافسة لسيمنز، بضغط من سلطات الولايات المتحدة، بحسب المجلة. 
 

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام