عربي ودولي 2019/07/30 10:07:07 م طباعة 251

الحكومة الألمانية تشيد بتجربة مراكز الإرساء والمنظمات الإنسانية والمعارضة مستاءة

الحكومة الألمانية تشيد بتجربة  مراكز الإرساء  والمنظمات الإنسانية والمعارضة مستاءة

متابعة/ الغد برس:

أكدت الحكومة الألمانية، اليوم الثلاثاء، أن "مراكز الإرساء" لمعالجة طلبات اللجوء في ألمانيا، التي تم إنشاؤها العام الماضي، نجحت في تسريع إجراءات اللجوء، على الرغم من انتقادات منظمات إنسانية وأحزاب معارضة لهذه المراكز.

وقالت وزارة الداخلية الألمانية، إنها تعتبر مراكز الإرساء المخصصة لاستقبال طالبي اللجوء والتي تم تدشينها قبل عام، وسط جدل سياسي محتدم، ناجحة، بحسب وسائل إعلام ألمانية.

وأشارت إلى أن التعاون بين مختلف السلطات تحت مظلة واحدة أسفر عن الإسراع من إجراءات اللجوء، وأشار إلى أن هناك حاليا 14 مركز إرساء أو "مراكز معادلة لها وظيفياً".

يشار إلى أن مصطلح "مركز الإرساء" هو اختصار لعبارة تضم عدة كلمات، وهي "Ankunft وصول" و"Kommunale Verteilung توزيع محلي" و"Entscheidung قرار" و" Rückführung إعادة"، وهذه هي المهام المنوطة بهذه المراكز المخصصة لاستقبال اللاجئين في ألمانيا.

وبحسب تصريحات المتحدث باسم وزارة الداخلية، تم دراسة 8200 طلب لجوء في هذه المراكز حتى الآن، والبت في 5300 طلب منها.

يشار إلى أن إجراءات اللجوء استغرقت في المتوسط 1,9 شهراً في هذه المراكز، فيما استغرقت 3,1 شهراُ في المراكز الخارجية الأخرى التابعة للهيئة الاتحادية للهجرة واللاجئين.

يذكر أنه كان قد تم الاتفاق على تأسيس مراكز الإرساء في اتفاقية الائتلاف الحكومي بين الحزب الاشتراكي الديمقراطي والاتحاد المسيحي المكون من حزب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا.

واضطر وزير الداخلية الاتحادي هورست زيهوفر للتفاوض طويلاً من أجل إنشا

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار