رياضة 2019/08/03 01:51:23 م طباعة 350

رونالدينيو غارق بالديون والسلطات البرازيلية تسحب جواز سفره

رونالدينيو غارق بالديون والسلطات البرازيلية تسحب جواز سفره

متابعة/الغد برس:
يواجه أسطورة البرازيل ونادي برشلونة، رونالدينيو، أزمة كبيرة بعد أن أصبح غارقاً في الديون وعاجزاً عن مغادرة بلاده.
وكان رونالدينيو قد غُرم 2.2 مليون يورو في ولاية ريو جراندي دي سول بسبب أزمة تجارية مع أخيه.
وبحسب صحيفة "فولها دي ساو باولو" البرازيلية، فإن "صاحب الـ 39 عاماً غارق في الديون وتم الحجز على 57 وحدة من ممتلكاته بجانب تغريمه ما يصل إلى 1.8 مليون يورو".
وأوضحت الصحيفة أنّ "السلطات البرازيلية سحبت جواز سفره الإسباني والمحلي وحرمته من مغادرة البلاد بعد ما وصل حجم الديون إلى 2.3 مليون يورو.

ولا تتوقف الأزمة عند هذه النقطة، إذ طلب النائب العام البرازيلي تغريم اللاعب 184 ألف يورو إضافية.
وبحسب الصحيفة، فإن "محامي اللاعب يطعن في قرار سحب جواز السفر الإسباني الخاص برونالدينيو، مؤكداً أنّ الحكومة البرازيلية لا تمتلك هذا الحق وواصفاً القرار بأنه تعسفي وبلا سند قانوني".
جدير بالذكر أنّ اللاعب ظهر في نهائي كأس العالم بروسيا في حفل الختام رغم سحب جواز سفره البرازيلي.

اترك تعليق

قناة الغد برس على التليغرام