أمن العراق 2019/08/09 03:55:23 م طباعة 260

مصدر: إرادة النصر لم تنهي وجود داعش في مناطق شمال شرقي ديالى

مصدر: إرادة النصر لم تنهي وجود داعش في مناطق شمال شرقي ديالى

بغداد/ الغد برس:

أفاد مصدر محلي في محافظة ديالى ،الجمعة، بأن عملية إرادة النصر لم تنهي وجود خلايا داعش في المناطق التي شهدتها شمال شرقي المحافظة.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته في حديث لـ"الغد برس" ،إن" عملية ارادة النصر بصفحتها الثالثة والتي نفذت لتطهير مناطق اطراف المقدادية وجلولاء وخانقين شمال شرقي ديالى ، حققت اهداف مهمة ودمرت العديد من الاوكار لداعش فعلا، ولكنها لم تنهي وجوده".

وأضاف ،أن" عناصر داعش فور سماعهم بإنطلاق العملية لمطاردتهم اخلوا اوكارهم وانتقلوا بسرعة لأماكن اخرى بديلة ضمن تلال حمرين وبساتين عمق الزور في المحافظة ، وابرز دليل على ذلك ان نتائج العملية اسفرت عن تدمير اوكار وضبط مواد لوجستية اكثر من عدد الارهابيين الذين تم قتلهم واعتقالهم".

واضاف "الدليل الآخر هو نشاط داعش من جديد بعد انتهاء العملية وقصف قرية مياح في المقدادية مساء أمس بقذائف الهاون"،مبينا، أن "انهاء داعش في ديالى يتطلب جهد استخباري أكبر وعمليات مباغتة وسريعة".

وأشار الى "أن"الحل الوحيد للخلاص من خلايا داعش هو قتل او اعتقال عناصرها خلال العمليات واقتلاع من يساندهم ويحتضنهم ، لأن سياسة طردهم من المناطق دون مسكها غير ذي جدوى فعلية، خصوصا وانها واسعة ووعرة من الصعب السيطرة عليها، حيث تنتهي بعودتهم من جديد وافتعال اعمال العنف فور انتهاء العمليات الامنية وانسحاب القوات منها".

ونفذت القوات الامنية خلال الايام الماضية عملية ارادة النصر الثالثة ضد بقايا داعش بعض مناطق ديالى ، فيما تعرضت قرية مياح في قضاء المقدادية مساء أمس الى قصف بقذائف هاون أسفر عن مقال مواطن واصابة آخر.

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام