المحلاوي يطالب الحكومة بموقف حازم من الجرائم الوحشية في جرف الصخر

المحلاوي يطالب الحكومة بموقف حازم من الجرائم الوحشية في جرف الصخر

بغداد/ الغد برس:

استنكر النائب عادل خميس المحلاوي، اليوم الثلاثاء، الجرائم الوحشية التي ترتكب في جرف الصخر ومناطق عراقية اخرى، محملا الجهات الحكومية مسؤولية عدم محاسبة مرتكبيها.

وقال المحلاوي في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه "في هذه الأيام المباركة، تتوالى الأخبار التي تجرح القلب والضمير حول الجثث مجهولة الهوية التي تعود لمنطقة شمال بابل والمقصود بها منطقة جرف الصخر والمحاويل والمسيب، وتتجمع في صحة بابل ".

وأضاف "إحدى وثلاثون جثة لرجال ونساء وأطفال، بعضها جثث مقطعة الأوصال، سبقتها إحدى وخمسون جثة، دون أن يصدر عن الحكومة بيان أو تعليق أو فتح تحقيق بالأسباب التي راحت هذه الأرواح ضحية لها، ومن هم المجرمون الذين ينفذون هذه المجازر بعيدا عن رقابة الدولة والقانون".

وتابع "اننا  اذ ندين ونستنكر هذه الجرائم الوحشية، فأننا نشير إلى قضية ما زالت تمثل جرحا عصيا، هي قضية المفقودين والمغيبين في الصقلاوية والرزازة وسامراء وغيرها من المناطق التي شهدت عمليات اختطاف، وبرغم كل المطالبات عجزت الحكومة عن الاجابة او فتح تحقيقات منصفة للضحايا واهلهم".

وختم المحلاوي بالقول "نحمل الحكومة العراقية المسؤولية كاملة عن استمرار هذا التجاهل"، مهددا بأنه "إذا ما استمر ذلك، وعجزت الحكومة عن القيام بواجباتها القانونية والأخلاقية، فإننا  سنلجأ لعرض هذه الجرائم على المجتمع الدولي".

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام