صادقون النيابية: مطالبة عبد المهدي بمكافحة الفساد هي ضغوط من اجل المغانم

صادقون النيابية: مطالبة عبد المهدي بمكافحة الفساد هي ضغوط من اجل المغانم

بغداد/ الغد برس:

اكدت كتلة صادقون النيابية، اليوم السبت، ان المطالبات بشأن مكافحة الفساد هي ضغوط على رئيس الوزراء عادل عبد المهدي من اجل الحصول على مكاسب ومغانم.

وقال رئيس الكتلة، النائب حسن سالم في بيان تلقت "الغد برس"، نسخة منه، إن "اغلب المطالبين رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بمكافحة الفساد هم انفسهم متورطين به من خلال وزرائهم ووكلائهم ومدرائهم، وبالتالي يمارسون الضغط على الاجهزة الرقابية والقضائية بعدم محاسبة الفاسدين التابعين لاحزابهم وكتلهم".

وأضاف سالم ان "ما يطرح في الإعلام بشان ملفات الفساد هي مزايدات وممارسة الضغط للحصول على مكاسب ومغانم"، مبينا ان "لو كانت هناك جدية حقيقية لمكافحة الفساد فعلى الاحزاب والكتل اعلان البراءة من كوادرهم المتورطة بالفساد وجعل القضاء يأخذ دوره في محاسبتهم، وهذا لن يحدث".

وتابع ان "اموال الشعب العراقي التي سرقت مقسمه نسبه للسارق والباقي لحزبه وكتلته وهذا حسب مفهومهم وزير او وكيل او مدير ناجح لأنه حصل مغانم واموال للحزب او الكتلة وهذه قصة مكافحة الفساد في العراق وفقط تسري المكافحة والمحاسبة على المسؤول المستقل وليس كل مستقل الضعيف فقط اي من لم تكن له قدره على غلق ملفه المتعلق بالفساد".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار