الخارجية تعلق على حادثة ضرب مواطنة عراقية في مطار إيراني

الخارجية تعلق على حادثة ضرب مواطنة عراقية في مطار إيراني

بغداد/ الغد برس:

أكدت وزارة الخارجية العراقية، اليوم الخميس، أنها تتابع قضية المواطنة العراقية التي تعرضت للضرب في مطار مشهد بإيران.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية، أحمد الصحّاف، في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي تابعته "الغد برس"، إن "الوزارة تتابع باهتمام بالغ قضية المواطنة العراقية التي تعرضت للضرب في مطار مشهد"​.

وأضاف الصحاف، أن "العراق يتعامل مع الوافدين إلى أراضيه بكل إنسانية واحترام، وندعو جميع دول العالم أن تتعامل بالمثل مع العراقيين المتواجدين على أراضيها".

وتناقلت وسائل إعلام أنباء عن تعرض سيدة عراقية كبيرة في السن من أهالي محافظة النجف في الـ18 من آب الجاري، إلى ضرب مبرح من قبل "ضابط" في مطار مشهد الدولي الإيراني.

 

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام