أمن العراق 2019/08/22 07:37:00 م طباعة 207

امنية ديالى تؤكد: استهداف مقرات الحشد من قبل اسرائيل وامريكا مخطط خطير لايجب السكوت عليه

امنية ديالى تؤكد:  استهداف مقرات الحشد من قبل اسرائيل وامريكا مخطط خطير لايجب السكوت عليه

بغداد/ الغد برس:

أكد رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى صادق الحسيني ، اليوم الخميس، ان استهداف مقرات الحشد الشعبي من قبل اسرائيل وامريكا مخطط خطير لايجب السكوت عليه.

وقال الحسيني لـ"الغد برس"، إن"الحشد الشعبي يتم استهدافه لأنه بدد الارادة الأمريكية التي أرادت أن يذل العراق ولايتحرر الا بإرادتها ويصبح اسوء من وضع سوريا ولكن نجاح العراق والحشد أثر على الولايات المتحدة وساهم بخسارتها لسوريا التي اصبحت متعافية الآن بجهود فتوى المرجعية والحشد وحربه ضد الإرهاب".

وأضاف ،أن" امريكا اصبحت تغازل مقرات داعش بضربها مرة واحدة وضرب مقرات الحشد بثلاثة أضعاف على سبيل المثال مقابلها وهذا مخطط خطير لايجب السكوت عليه"، لافتا الى ان" الحشد الشعبي اصبح امبراطورية المقاومة والقضاء عليه يعني القضاء على كل الحريات والتي تم تحقيقها والعودة للمربع الأول".

وتابع ،أن" رئيس هيئة الحشد فالح الفياض مستهدف لأنه لم يساند مشروع بريث القائم بأعمال الادارة الأمريكية القاضي بتشكيل حكومة على غرار موافقتها بإلغاء الحشد وهناك من وافق ولكن الفياض انضم للفتح وسائرون ليتم تشكيل الحكومة الحالية ، لذا على هذه الحكومة ان تكون مساندة للحشد الشعبي لأن دماءه هي من أسستها ولولاه لتقسم العراق".

وأشار الى أن"رئيس الوزراء اذا كان محرج من ملف ضرب مقرات الحشد لأسباب لانعرفها يجب الخروج بتظاهرات عارمة تحذر من مخططات أمريكية قادمة لأن ايران وسوريا وجهت ضربات سياسية واقتصادية لأمريكا واذا العراق نجح بسياسته واقتصاده ايضا ستكون ضربة لأمريكا وبالتالي ستصبح الأخيرة محرجة في الخليج كونها لم تستطيع تحقيق خططها فيه".

وختم الحسيني حديثه بالقول أن" قوات الحشد الشعبي لاتهزها هذه الضربات ومقراته خاصة في المحافظة على حالها ويعمل بتنسيق مع القوات الأمنية ولكنها لاتصبح موالية لأمريكا لو انقلبت السماء على الأرض وليس لديها ولاء الا للعراق".

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام