توران: القذائف التي سقطت على داقوق سياسية تستهدف التركمان

توران: القذائف التي سقطت على داقوق  سياسية  تستهدف التركمان

بغداد/ الغد برس:

اكد نائب رئيس الجبهة التركمانية حسن توران، اليوم الاحد، ان قذائف الهاون التي سقطت على قضاء داقوق بمحافظة كركوك تستهدف التركمان، مبينا ان اجندات سياسية تقف خلفها.

وقال توران في بيان تلقت "الغد برس"، نسخة منه، ان "قذائف الهاون التي طالت قرية إمام زين العابدين في قضاء داقوق واستهدفت المدنيين ما هي الا ضمن سلسلة الاعمال التي تحاول تنفيذ اجندات سياسية لاطراف معروفة للجميع من اجل اعادة عقارب الساعة الى الوراء"، مبينا انها "تستهدف التركمان وعملية فرض القانون".

وأضاف ان "على القوات الامنية تحمل مسؤولياتها للحفاظ على الامن وتطهير أطراف داقوق من الخلايا الاجرامية التي تحاول العبث بامن المنطقة واعادتها الى الوراء".

وتابع اننا "نؤكد بان مثل هذه الاعمال الاجرامية الجبانة يجب ان لا تمر دون حساب وعقاب وكشف الفاعلين والجهات التي تقف خلفهم وتساندهم وتعينهم على ارتكاب مثل هذه الجرائم وتقدم لهم الملاذ الامن".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار