الامن النيابية تهدد اسرائيل: سيكون الرد قاسياً اذا ثبت تورطها باستهداف الحشد

الامن النيابية تهدد اسرائيل: سيكون الرد قاسياً اذا ثبت تورطها باستهداف الحشد

بغداد/ الغد برس:

كشفت لجنة الامن والدفاع النيابية، اليوم الثلاثاء، عن توجهها لتشكيل لجنة تحقيقية مع الاجهزة الامنية لمعرفة الجهات التي تقف وراء استهداف مقار الحشد الشعبي، مؤكدة ان الرد سيكون قاسٍ على اسرائيل في حال ثبت تورطها.

وقال عضو اللجنة سعد الحلفي في بيان تلقت "الغد برس"، نسخة منه، ان "لجنته متوجهة لتشكل لجنة تحقيقية بالتعاون مع الاجهزة الامنية للتحقق عن الاستهدافات التي طالت مقرات الحشد الشعبي"، مبينا ان "هذه التجاوزات على امن وسيادة العراقية لا يمكن السكوت عنها".

ودعا الحلفي "هيئة رئاسة مجلس النواب الى عقد جلسة طارئة واستضافة القائد العام للقوات الامنية والقيادات الامنية للوصول الى نتائج وقرارات موحدة تصب في مصلحة العراق".

وطالب "جميع الاطراف السياسية الى عدم اطلاق التصريحات النارية من دون أن يكون لها الأثر الفاعل والحقيقي"، مشيرا الى ان "العراقيين بايمانهم وعقيدتهم المخلصة واصرارهم قادرين على الرد القاسي على اسرائيل واعوانها في حال ثبت تورطهم بالاعتداء الغاشم".

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام