المحكمة الاتحادية: المرأة والرجل متساويان قانونياً في عضوية مجلس النواب

المحكمة الاتحادية: المرأة والرجل متساويان قانونياً في عضوية مجلس النواب

بغداد/ الغد برس:

 اكدت المحكمة الاتحادية العليا، اليوم الثلاثاء، أن المركز القانوني للمرأة مساو للرجل في عضوية مجلس النواب، لافتة إلى أن فوز امرأة في قائمة انتخابية بأصواتها لا يمنع من وجود اخرى عن طريق (الكوتا).

وقال المتحدث الرسمي للمحكمة إياس الساموك في بيان تلقت "الغد برس"، نسخة منه، إن "المحكمة الاتحادية العليا مستمرة في تأمين الحقوق السياسية للمرأة من خلال الاحكام الصادرة عنها، ومن بينها حكمها بالرقم (8/ اتحادية/ 2019)".

وأضاف الساموك، أن "المحكمة أكدت أن وجود امرأة فازت في الانتخابات بالأصوات الحاصلة لصالحها في قائمة انتخابية لا يمنع من وجود امرأة اخرى جاءت عن طريق تأمين حصة النساء الى جانبها (الكوتا)".

وأوضح، ان "المحكمة وجدت أن الدستور والقانون لا يمنعان من وجود امرأتين في قائمة من القوائم وبنفس الوقت لا يحرم القائمة من حقوقها في مقعدين في مجلس النواب تشغله امرأتان".

وأستطرد، ان "المحكمة الاتحادية العليا شددت على أن المركز القانوني للمرأة النائبة مساوٍ بالكامل للمركز القانوني للنائب من الرجال، ولهما نفس الحقوق والالتزامات استناداً للمادة (14) من الدستور".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار