بالصور.. اقتحام قوة (روجر) الخاصة للمجلس المحلي للفلوجة والعشائر تحذر من عواقب وخيمة

بالصور.. اقتحام قوة (روجر) الخاصة للمجلس المحلي للفلوجة والعشائر تحذر من عواقب وخيمة

بغداد/ الغد برس:

كشف مصدر مطلع في محافظة الأنبار، اليوم الأربعاء، عن اقتحام قوة "روجر" العسكرية الخاصة لمبنى قائممقامية قضاء الفلوجة، برفقة القائممقام المكلف مؤيد فرحان، فيما حذرت عشائر الفلوجة من عواقب وخيمة على خلفية استخدام القوة في الصراع السياسي.

وقال المصدر لـ"الغد برس"، إن "قوة (روجر) الخاصة اقتحم مبنى قائممقامية الفلوجة، يرافقها القائممقام المكلف مؤيد فرحان، وحدثت مشادات كلامية بين القوة العسكرية وأعضاء المجلس المحلي".

وأضاف أن "أعضاء المجلس المحلي اعتبروا وجود قوة (روجر) الخاصة مثير للاستغراب، وحذروا من استخدامها للسلاح"، مشيراً إلى أن "أعضاء المجلس قالوا إن القوة تحاول منع انعقاد جلسة المجلس المحلي التي من المقرر أن تناقش القرار المثير للجدل بإعفاء قائممقام الفلوجة عيسى الساير".

وتابع المصدر "أعضاء المجلس اعتبروا أن قرار إعفاء الساير من منصبه، غير قانوني ومسيس، وحذروا من استخدام سلاح الدولة والمؤسسات الأمنية والعسكرية في لتصفية حسابات حزبية".

وأكد المصدر أن "حالة من الهلع والتوتر سادت داخل الفلوجة بعد قدوم قوات خاصة ترافق القائممقام المكلف"، مشيرا الى ان "عشائر الفلوجة حذرت محافظ الأنبار من عواقب وخيمة لاستخدام القوة في الصراع السياسي، وان العشائر تستعد لتجمع كبير للتنديد بالإجراءات غير القانونية التي أصدرها محافظ الانبار".

 

 

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار