ثقافة وفنون 2019/09/09 04:02:39 م طباعة 142

ممثلة أمريكية: جوائز الأوسكار تُشترى ولا تُمنح

ممثلة أمريكية: جوائز الأوسكار تُشترى ولا تُمنح

متابعة/ الغد برس:

انتقدت الممثلة الأميركية، سوزان سارندون خلال مشاركتها في مهرجان تورنتو السينمائي، جوائز الأوسكار، معبرةً أنها باتت تشترى أكثر مما تمنح عن جدارة.

وأوضحت الممثلة "لم يكن ثمة حاجة إلى إنفاق المال عندما رُشحت خمس مرات وفزت مرة" بأوسكار أفضل ممثلة عن دورها في "ديد مان ووكينغ" (1995).

وأضافت: "هذا الأمر لن يحصل الآن"، منددةً بحملات الضغط التي غالباً ما تشن على مدى أشهر قبل منح الجوائز.

وأتى كلام سارندون خلال مشاركتها، مع فيلم "بلاكبيرد"، في مهرجان تورنتو الدولي للسينما وهو الأكبر في أميركا الشمالية ويستمر حتى 15 أيلول الحالي.

وتمثل سارندون في فيلم "بلاكبيرد" دور أم في آخر مراحل المرض تريد أن تضع حداً لحياتها وقد عرض الفيلم للمرة الأولى في هذا المهرجان.

وقالت الممثلة (72 عاماً) إنها لا تملك فرصاً كبيرة للحصول على أوسكار عن هذا الدور لأنه ليس لديها الوسائل المادية "لمنافسة بعض الأفلام المدعومة من أشخاص من طينة هارفي واينستين في هذا العالم".

وكان المنتج الهوليوودي النافذ سابقاً وهو في قلب فضيحة "مي تو" قاد أفلاماً عدة من إنتاجه للفوز بالأوسكار قبل أن يتهم باعتداءات جنسية كثيرة.

وبات مهرجان تورنتو يعتبر في السنوات الأخيرة منصة تعزز فرص الفوز بجوائز أوسكار كما حصل خصوصا مع "ذي شايب أوف ووتر" و"غرين بوك" اللذين نالا بعد أشهر قليلة أوسكار أفضل فيلم.

ويذكر أن العلاقات الروسية الأوكرانية، تدهورت مع بدء السلطات الأوكرانية في شهر نيسان من العام 2014 عملية عسكرية ضد سكان إقليم دونباس المعارضين للانقلاب الذي وقع في أوكرانيا، في شهر شباط، من نفس العام.

اترك تعليق

قناة الغد برس على التليغرام