الكعبي: استهداف الحشد بالطائرات المسيرة من أولى اهتمامات البرلمان ويجب توحيد القرارات والتصريحات

الكعبي: استهداف الحشد بالطائرات المسيرة من أولى اهتمامات البرلمان ويجب توحيد القرارات والتصريحات

بغداد/ الغد برس:
اكد النائب الاول لرئيس مجلس النواب حسن الكعبي، اليوم السبت، ان استهداف مخازن الاعتدة التابعة للحشد الشعبي، هي اولى اهتمامات مجلس النواب، داعيا الى توحيد القرارات والتصريحات.

وذكر مكتب الكعبي في بيان تلقت "الغد برس"، نسخة منه، ان "النائب الأول لرئيس مجلس النواب حسن كريم الكعبي ترأس اليوم السبت اجتماعا مهما للجنة الامن والدفاع النيابية بحضور كامل اعضائها"، مبينا انه "جرى استضافة مستشار الأمن الوطني ورئيس هيئة الحشد الشعبي فالح الفياض لبحث قضية الاستهدافات المتكررة لمخازن الاعتدة التابعة لهيئة الحشد الشعبي عبر الطائرات المسيرة".
واضاف انه "جرى خلال الإجتماع مناقشة تفاصيل حوادث الاعتداءات المتكررة على مخازن الاعتدة، ومجموعة التدابير المتخذة لمنع تكرارها مستقبلا، بينها السيطرة التامة على الأجواء العراقية وإيقاف كل الرخص، والإسراع في نقل مخازن العتاد الى الاماكن المؤمنة والبعيدة عن المناطق السكنية، وتعويض الخسائر البشرية والمادية".
واكد الكعبي ان "مجلس النواب ارتأى ان تكون قضية استهداف مخازن الاعتدة ضمن اولى اهتماماته ومدار بحثه خلال بداية الفصل التشريعي الحالي"، مشددا على ضرورة توحيد القرارات والتصريحات و المواقف الوطنية ، وادارة ازمة الإستهداف بكل حكمة وشجاعة وتوازن".
واشار الى "تنسيق الرؤى امام كل الاستفزازات والهجمات الخارجية التي تستهدف سيادة الدولة وحفظ امن البلد"، داعيا الى "الإسراع بإعلان نتائج التحقيقات التي كشفت اولياتها انها اعمال مدبرة وخارجية".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار