الخزعلي يحمّل المندسين مسؤولية سقوط ضحايا في التظاهرات: حذرنا من ذلك مسبقاً

الخزعلي يحمّل المندسين مسؤولية سقوط ضحايا في التظاهرات: حذرنا من ذلك مسبقاً

بغداد/ الغد برس:

حمّل زعيم حركة عصائب أهل الحق، قيس الخزعلي، اليوم الأربعاء، من وصفهم بـ"المندسين" بالوقوف وراء سقوط ضحايا بين صفوف المتظاهرين، وإصابة بعض المنتسبين من القوات الأمنية، مشيراً إلى أنه سبق وحذر من هذا المشروع قبل انطلاقه.

وقال الخزعلي في تغريدة على حسابه في موقع "تويتر"، تابعتها "الغد برس"، فجر اليوم، إن "سقوط ضحايا أبرياء من ابنائنا المتظاهرين وحدوث إصابات في قواتنا الأمنية بهذا العدد دليل على وجود أيادي خبيثة تريد العبث بالاستقرار ولو على حساب أرواح الأبرياء".

وأضاف "من ناحيتنا حذرنا من وجود هكذا مشروع قبل انطلاقه ولا زلنا نحذر منه".

وشهدت العاصمة بغداد وعدد من المحافظات يوم أمس الثلاثاء، تظاهرات حاشدة للمطالبة بتحسين الأوضاع المعيشية والخدمية والاحتجاج على تجميد قائد قوات مكافحة الإرهاب الفريق الركن عبد الوهاب الساعدي، وحاول المتظاهرون الذين تجمعوا في ساحة التحرير وسط بغداد الوصول إلى المنطقة الخضراء إلا أن القوات الأمنية منعتهم، كما لجأت القوات إلى استخدام الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي لتفريق المتظاهرين، ما أدى إلى سقوط ضحايا بين صفوف المتظاهرين.

 

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام