رئاسة البرلمان تطالب عبد المهدي بالاستماع لمطالب المتظاهرين وفتح تحقيق عاجل بأحداث أمس

رئاسة البرلمان تطالب عبد المهدي بالاستماع لمطالب المتظاهرين وفتح تحقيق عاجل بأحداث أمس

بغداد/ الغد برس:

دعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب عادل عبد المهدي، اليوم الأربعاء، رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي للاستماع لمطالب المتظاهرين وفتح تحقيق عاجل بأحداث أمس.

وقال الكعبي في بيان تلقت "الغد برس" نسخة منه، إن "مجلس النواب يبدي دعم السلطة التشريعية لحق التظاهرات السلمية في بغداد والمحافظات طالما كانت وفق الدستور والقانون"، داعياً رئيس مجلس الوزراء إلى "فتح تحقيق عاجل وعادل لأحداث يوم امس والاستماع الى المطالب المشروعة للمتظاهرين والاستجابة لها".

وأضاف أن "هيأة رئاسة مجلس النواب سبق وان وجهت لجنتي الامن والدفاع، وحقوق الانسان النيابيتين بفتح تحقيق نيابي بالأحداث التي جرت يوم امس، واليوم، باشرت كلتا اللجنتين بالإجراءات كافة بما يحفظ حقوق ومطالب جميع ابناء الشعب".

واعرب عن "أسفه الشديد لوقوع خسائر في الأرواح والاصابات بين المدنيين العزل و القوات الامنية، رغم التأكيدات المستمرة بوجوب عدم استخدام العنف والرصاص الحي والحفاظ على سلمية التظاهرات والممتلكات العامة والخاصة".

وأوضح الكعبي، أن "القوات الامنية بمختلف تشكيلاتها وصنوفها لها دور في الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة ومسؤولية في حفظ امن وسلامة المتظاهرين، وعدم السماح لأية جهة باستغلال وحرف التظاهرات عن مقصدها الرئيس والمشروع".

وطالب النائب الأول لرئيس البرلمان، المؤسسات الصحية بـ"الإسراع بإسعاف المصابين وتقديم كافة العلاجات المطلوبة اليهم".

اترك تعليق

ذات صلة

قناة الغد برس على التليغرام