عربي ودولي 2019/10/19 03:46:31 م طباعة 245

نصر الله: ضريبة الواتساب أدت الى تفجر الشارع اللبناني

نصر الله: ضريبة الواتساب أدت الى تفجر الشارع اللبناني

متابعة/ الغد برس:

اكد الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصرالله، اليوم السبت، إن ضريبة الحكومة على "واتس آب" كانت القشة التي قصمت ظهر البعير وأدت إلى تفجر الشارع اللبناني.

وأضاف "نصر الله" في كلمة له، بمناسبة ذكرى أربعينية الإمام الحسين، أن معالجة الوضع الاقتصادي بالضرائب والرسوم سيؤدي إلى انفجار شعبي، مع العلم أن الحكومة لم تتخذ بعد قرارا بضرائب جديدة، وهذا كان موضع نقاش فقط، مؤكدا على "ضرورة أن يقتنع المسؤولون بأن الناس لا يمكن أن تتحمل ضرائب جديدة، وإنما يجب البحث عن خيارات أخرى لإنقاذ الوضع"، وقال :"إعلان وضع ضريبة على الواتساب جعل الناس تنزل للشارع وهذا مؤشر على درجة كبيرة من الأهمية، هنالك خيارات كثيرة لإنقاذ البلد وليس عبر خيار فرض الضرائب، لسنا في بلد مُفلس وليس صحيحا أنه لا يوجد أمام الحكومة إلا خيار الضرائب والرسوم، بل هناك خيارات كثيرة".

وتابع نصر الله، "هناك من هو مصرّ على أن الإصلاحات تعني فرض ضرائب لكن هذه إجراءات تؤدي إلى انفجار ومأزق حقيقي، البعض من في السلطة تصوّر أن لا مشكلة بفرض الضرائب وبتمرق".

وأضاف نصر الله أن البلد يواجه خطرين كبيرين، "الخطر الأول هو الانهيار المالي والاقتصادي، والخطر الثاني هو خطر الانفجار الشعبي. ومعالجة الوضع المالي بالضرائب والرسوم يؤدي إلى انفجار شعبي، وهذا ما حدث، نستطيع أن نمنع الانهيار المالي والاقتصادي دون الذهاب إلى انفجار شعبي، وهذا يحتاج إلى إرادة وتصميم وتضحية وإخلاص .. عندما تزيد الضرائب على الفئات الفقيرة فأنت تهدّد البلد بالانفجار".

وشدد الأمين العام على أن أهم درس يجب أن يؤخذ من الحراك الشعبي الحاصل "هو الاقتناع بأن الناس لم تعد تستطيع تحمل رسوم جديدة"، مؤكدا أن عامة الشعب اللبناني يجب أن تكون راضية، و"يجب أن نتخذ إجراءات يضحي فيها الجميع، لا أن يضحي فيها الفقراء فقط".

 

 

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار