عربي ودولي 2019/10/21 01:12:49 م طباعة 163

إسبر: قواتنا تنتشر مع قوات قسد شمال شرقي سوريا لحماية حقول النفط من داعش

إسبر: قواتنا تنتشر مع قوات قسد شمال شرقي سوريا لحماية حقول النفط من داعش

متابعة/ الغد برس:

كشف وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر، اليوم الاثنين، عن أن بلاده تعتزم الإبقاء عن عدد من جنودها قرب آبار النفط بشمال شرق سوريا.

 

وقال إسبر، في مؤتمر صحافي مع نظيره الأفغاني بكابول اليوم، "هناك قوات أميركية في بعض القرى تحمي الحقول النفطية وهي ليست في حالة انسحاب، حالة الانسحاب في مناطق حدودية فقط مثل كوباني".

وأضاف إسبر "عملية الانسحاب سوف تستغرق أسابيع وليس أيام، وبعض من قواتنا سوف تبقى في القرى المحاذية لحقول النفط في شمال شرق سوريا بهدف منع إمكانية وصول تنظيم "داعش" الإرهابي وغيرهم للاستفادة من هذه الموارد"، متابعا "قواتنا ستبقى قريبة من مراكز القتال في سوريا وحتى الآن لم نتخذ قرارا بالانسحاب النهائي من هناك".

وتابع "لم نتخذ قرارا بشأن ذلك، سوف نطلع الرئيس، وعندما نتخذ القرار سوف نطلعكم عليه".

ولفت وزير الدفاع الأميركي "لا نريد أي صدام مع حليف في الناتو، ولا يوجد التزام علينا للدفاع عن الأكراد ضد حليف للناتو".

وردا على سؤال لأحد الصحافيين عن اعتزام الولايات المتحدة الانسحاب من أفغانستان بنفس الطريقة، قال إسبر "الوضع في أفغانستان مختلف عن ما يجري في سوريا، نحن هنا منذ 2001، ولدينا التزام طويل مع شركائنا الأفغان واستثمرنا مليارات الدولارات هنا".

كما أكد وزير الدفاع الأميركي "مستوى الالتزام هنا مختلف، وأود أن أؤكد لحلفائنا الأفغان بانه لا يجب أن يسيئوا فهم تحركاتنا في سوريا".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار