محليات 2019/10/22 10:18:43 م طباعة 130

مجلس البصرة يطالب بمراقبة المشاريع الوزارية ومحاسبة المقصرين ويؤكد: المحافظة تحتاج الى واقع خدمي مقابل انتاج النفط

مجلس البصرة يطالب بمراقبة المشاريع الوزارية ومحاسبة المقصرين ويؤكد: المحافظة تحتاج الى واقع خدمي مقابل انتاج النفط

بغداد/ الغد برس:

طالب رئيس مجلس محافظة البصرة، لحقوقي صباح حسن  البزوني، اليوم الثلاثاء، اللجنة الخدمية النيابية بتسهيل الأمور ومراقبة المشاريع الوزارية مثل مشروع مجاري الزبير و المنافذ الحدودية ومشاريع الطرق الخارجية مثل طريق بصرة ام قصر وغيرها من المشاريع الوزارية الاخرى.

واوضح البزوني خلال المؤتمر الصحفي بحضور رئيس لجنة الخدمات والاعمار النيابية وليد السهلاني وعدد من اعضاء مجلس النواب، وحضرته "الغد برس" ان "المشاريع المنفذة من بعض الوزارات جميعها غير مكتملة وتحتاج الى المتابعة من الحكومة الاتحادية ومحاسبة المعنيين والمقصرين فيها".

 

وقال ان "مجلس البصرة يسعى بجدية الى التنسيق العالي مع اللجنة النيابية بهدف ايجاد السبل الكفيلة بحل المشاكل في المشاريع المركزية والمحلية اضافة الى الاسهام بعملية تنفيذ حزم الاصلاحات التي اطلقها رئيس الوزراء عادل عبد المهدي مؤخرا".

 

واضاف ان "حكومة البصرة المحلية بشقيها التشريعي والتنفيذي عملت طيلة الفترة الماضية على تحسين نوعية المياه واستقرار الطاقة الكهربائية اضافة الى اعادة العمل في ٢٠٠ مشروع متوقف خلال الفترة الماضية واحالة اكثر من ٤٠٠ مشروع خدمي في عموم المحافظة"، مؤكدا في ذلك ان "العمل في تنفيذ المشاريع خلال الفترة القادمة سيستوعب اعداد العاطلين عن العمل واظهار صورة اخرى جميلة لمدينة البصرة".

من جانبه قال رئيس اللجنة الخدمية النيابية وليد السهلاني والمشكلة على ضوء توصيات رئيس الوزراء التي جاءت لتسهيل الإجراءات وإمكانية تشريع القوانين الهادفة الى تقديم الخدمات للبصرة، إن "البصرة كمحافظة تحتاج إلى واقع خدمي أفضل نسبة إلى ما تقدمة من إنتاج نفطي"، مبينا أن "ملفات عدة بحاجة إلى عمل وجهد أكثر مثل الطرق والبنى التحتية والنفايات".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار