عربي ودولي 2019/10/23 04:05:33 م طباعة 177

إفريقيا الوسطى تطالب الأمم المتحدة برفع الحظر عن توريد الأسلحة

إفريقيا الوسطى تطالب الأمم المتحدة برفع الحظر عن توريد الأسلحة

متابعة/ الغد برس:

طالب رئيس جمهورية إفريقيا الوسطى، فوستن أركانج تواديرا، اليوم الأربعاء، الأمم المتحدة برفع الحظر عن توريد الأسلحة إلى بلاده.

وقال تواديرا، خلال اجتماع مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين في قمة "روسيا – أفريقيا": " العقوبات تم فرضها في عام 2013، عندما لم تكن هناك حكومة شرعية في جمهورية أفريقيا الوسطى، والآن، كما اتضح، هي موجهة ضد السلطات الشرعية، لأن التنظيمات المعارضة المسلحة التي تتخطى الحظر تتلقى الأسلحة بصورة غير مشروعة، وبالتالي لا يمكننا استعادة السيطرة على كامل أراضي البلاد ،ولذلك نحن نطالب برفع الحظر المفروض على السلطات الشرعية".

كما لفت تواديرا إلى أن بلاده تعول على مواصلة موسكو تقديم المساعدة في تدريب تدريب الخبراء العسكريين وتوريد إمدادات الأسلحة للجمهورية.

وقال: " لدينا رصيد رائع في المجال العسكري. أنتم تساهمون في تدريب الخبراء لجيشنا لتحديث الجيش، فضلاً عن تدريب رجال الدرك".

وذكر تواديرا أنه في عام 2005 روسيا سلّمت شحنة من الأسلحة إلى جمهورية أفريقيا الوسطى ، مما جعل من الممكن تلبية جميع احتياجات الجمهورية في مجال الأسلحة الخفيفة.

وتابع الرئيس تواديرا: "نأمل أن تستمر روسيا في تدريب كوادرنا وتدريب الضباط لجيشنا، بما في ذلك في الجامعات الروسية. نعتقد أيضًا أن شركائنا الروس رائعون في تقديم أسلحة غير فتاكة يقل حجمها عن 14.5 مليمتر، ما يساعدنا في تعزيز قدراتنا الدفاعية. طلبنا من وزارة الدفاع الروسية إعداد أربعة طيارين لطائرات الهليكوبتر ودعم هذه المروحيات "

وتستضيف مدينة سوتشي، يومي 23- 24 تشرين الأول الجاري، قمة روسيا - أفريقيا برئاسة مشتركة لكل من الرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والمصري عبد الفتاح السيسي، رئيس الاتحاد الأفريقي، في حدث يُعد الأول على مثل هذا المستوى في تاريخ العلاقات الروسية الأفريقية، ويشارك في القمة أكثر من 40 رئيس دولة وحكومة إلى جانب رؤساء منظمات إقليمية وغير إقليمية في القارة الأفريقية.

 

 

 

 

 

 

 

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار