دولة القانون تدعو عبدالمهدي الى الاسراع في إصدار الأوامر المشددة لفرض الأمن

دولة القانون تدعو عبدالمهدي الى الاسراع في إصدار الأوامر المشددة لفرض الأمن

بغداد/ الغد برس:

دعا ائتلاف دولة القانون، اليوم السبت، الشباب العراقي المطالَب بحقوقه المشروعة الى التمسك بالخيار السلمي، وعدم الانجرار خلف بعض اصحاب الأجندات الخارجية، مطالباً رئيس الوزراء بالإسراع في إصدار الأوامر المشددة لفرض الأمن، والضرب بيد من حديد ضد الجهات التي تسعى الى الإخلال بالأمن، والتعدي على الناس والممتلكات العامة والخاصة.

وقال بيان للائتلاف تلقت "الغد برس" نسخة منه " ايها الشباب العراقي الغيور.. نقول:  كلنا معكم في تنفيذ مطالبكم الخدمية والسياسية، والجميع يطالبكم بالتعاون البناء مع رجال الأمن، وكشف المسيئين وأصحاب المشاريع الخارجية الذين اخترقوا صفوفكم سعيا للإساءة لكم ولتظاهراتكم المطلبية وتنفيذ مخططاتهم الخبيثة في تدمير العراق" .

ودعا البيان رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة الى "الاسراع في إصدار الأوامر المشددة لفرض الأمن والضرب بيد من حديد ضد الجهات التي تسعى الى الإخلال بالأمن والتعدي على الناس والممتلكات العامة والخاصة ، سيما وأن هؤلاء المدفوعين من جهات معادية قد مارسوا الاعتداء على الناس المتظاهرين السلميين ونيتهم الاستمرار باستهداف المؤسسات والمصالح الخاصة والعامة" .

 

واشارالىانه "في الوقت الذي يجب فيه حماية المتظاهرين السلميين ندعوكم الى حماية المواطنين من عدوانية الذين اخترقوا التظاهرات ، واستعادة هيبة الدولة وتعزيز الاستقرار ومحاسبة المقصرين بموجب القانون وضمن الاجراءات التي أعلن عنها مجلس القضاء الأعلى والمحكمة الاتحادية".

وختم البيان بالقول "نؤكد لكم يا سيادة الرئيس ان كل الشعب وقواه السياسية تقف خلفكم وتقدم الدعم لكم ولرجال الأمن الأبطال".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار