عربي ودولي 2019/10/28 03:30:09 م طباعة 131

روسيا: التخلص من معاهدة السماء المفتوحة يسبب اهتزازا بالثقة في منطقة الأطلسي

روسيا: التخلص من معاهدة السماء المفتوحة يسبب اهتزازا بالثقة في منطقة الأطلسي

متابعة/ الغد برس:

أعلن الممثل الدائم لروسيا في المنظمات الدولية، ميخائيل أوليانوف، اليوم الاثنين، أن روسيا تأمل في أن تبقى معاهدة الأجواء المفتوحة القائمة بين روسيا والولايات المتحدة الأمريكية والدول الغربية.

وقال أوليانوف: "سنرى كيف ستنتهي. إذا لم تبق معاهدة الأجواء المفتوحة بعد معاهدة الوقود النووي قائمة، فستكون هذه ضربة كبيرة أخرى لتدابير تحديد الأسلحة وبناء الثقة في المنطقة عبر الأطلسي. آمل أن لا يحدث ذلك".

والجدير بالذكر، أن اتفاقية الأجواء المفتوحة، تم إقرارها في عام 1992 في هلسنكي، من قبل 27 دولة من الدول - الأعضاء في منظمة الأمن والتعاون في أوربا.

وتهدف هذه الاتفاقية إلى تعزيز التفاهم والثقة المتبادلة، لتتمكن أي دولة من الدول الموقعة من جمع المعلومات المتعلقة بالقوات المسلحة التابعة للدول التي تثير قلقا، وتضم هذه الاتفاقية اليوم 34 دولة.

 وقامت روسيا بالتوقيع عليها يوم 26 أيار عام 2001.

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار