خاص الغد 2014/10/20 12:28:00 م طباعة 987

سيناريو أمريكي لاقتحام بغداد بـ «حصان طروادة» وإعادة قواتها البرية

سيناريو أمريكي لاقتحام بغداد بـ «حصان طروادة» وإعادة قواتها البرية

الغد-خاص


بغداد: يبدو ان اعلان الولايات المتحدة عن امكانية سيطرة الارهاب على مطار بغداد مقدمة لتجاوز اسلوب (الحلول الناعمة)، وتنفيذ سيناريو يتم الاعداد له في الخفاء مماثل "لافلام هوليود" تلعب فيه القوات الامريكية دور البطل لانقاذ بغداد من مخالب "داعش" تكون بداية جديدة لاحتلال البلاد عسكرية.

نجاح القوات الامنية وسرايا الحشد في وقف زحف تنظيم "داعش" ساهم بافشال مخطط عودة القوات الامريكية الى العراق، الامر الذي دفع واشنطن الى التوقف عن انتظار خيارات جيدة والسعي لحل مشاكلها بشكل مباشر من خلال خلق فوضى امنية تدفع الحكومة لطلب العون من القوات الامريكية لايقاف تنامي نفوذ الجماعات الارهابية.

واعلنت مصادر استخبارية عن وجود مخطط لادخال عدد كبير من الارهابيين العرب والاجانب وإيوائهم في احد مقرات السفارات الاجنبية في بغداد، وتزويدهم بالسلاح لتنفيذ مخطط اقتحام تنظيم "داعش" لبغداد بعد ان عجزت التنظيمات الارهابية من مواجهة القوات الامنية، وبدأت عناصر "داعش بالهروب من خطوط المواجهة.

واضافت المصادر في تصريح لـ(الغد): ان هناك مؤامرة (امريكية – اسرائيلية) تشارك فيها جميع الدول المتحالفة معها، وبالاخص العربية لاسقاط بغداد، مبينا ان المعلومات عن هذه العملية تؤكد قرب تنفيذها بعد ورود معلومات تشير الى ان السفارة الامريكية تحتضن ارهابيين عرب واجانب تنوي السماح لهم بالخروج الى الشارع من اجل اثارة الرعب والفوضى في العاصمة بغداد لاتاحة المجال الى القوات الامريكية العودة الى العراق بطلب من الحكومة بعد رفضها منح تخويل بعودة القوات الد

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار