عربي ودولي 2019/10/30 09:37:20 ص طباعة 122

نائبان أمريكيان يدعوان لتمديد معاهدة تقليص الأسلحة النووية مع روسيا

نائبان أمريكيان يدعوان لتمديد معاهدة تقليص الأسلحة النووية مع روسيا

متابعة/ الغد برس:

دعا رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي إيليوت إينغل، وعضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ بوب مينيندز، اليوم الاربعاء، إلى تمديد معاهدة تقليص الأسلحة النووية مع روسيا.

وأعرب المشرعان الأمريكيان البارزان، وكلاهما من الحزب الديمقراطي، في رسالة وجهاها لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، عن قلقهما من وضع المعاهدة الجديدة حول تقليص الأسلحة الهجومية الاستراتيجية، مشيرين إلى أن وزارة الخارجية لا يوجد فيها أي مسؤولين رفيعي المستوى معنيين بإجراء مفاوضات حول سبل السيطرة على السلاح لتمديد الاتفاق أو تبديله بنسخة جديدة.

وقال إينغل ومينيندز إن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قدمت للكونغرس "معلومات محدودة بشأن نيتها في ما يخص موضوع المعاهدة الجديدة حول تقليص الأسلحة الاستراتيجية الهجومية"، وأوضحا أنه على الرغم من تكليف ترامب الخارجية بالسعي للتوصل إلى اتفاق أوسع حول السيطرة على الأسلحة بمشاركة الصين، إلا أن المشرعين الأمريكيين لم يتلقيا تأكيدات تثبت عمل السلطات الأمريكية على اتباع هذا النهج بشكل نشط.

وأضافا: "من غير المرجح أن الإدارة ستتمكن من إجراء مفاوضات حول أي اتفاق جديد جاد حول السيطرة على الأسلحة يتناول مثل هذه القضايا المعقدة، حتى انقضاء فترة سريان المعاهدة الحالية لتقليص الأسلحة الهجومية في شباط 2021".

وتابعا: "ندعو الإدارة إلى أن تقوم بدلا من ذلك خلال الأشهر الـ16 الباقية حتى انقضاء عمل المعاهدة الحالية، بتركيز طاقتها على تمديد هذا الاتفاق، الأمر الذي سيضمن الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي المستمر بين الولايات المتحدة وروسيا".

وفي الوقت الذي أكدت فيه روسيا مرارا استعدادها لتمديد معاهدة تقليص الأسلحة الهجومية مع الولايات المتحدة والتي تعمل حاليا بنسختها الثالثة، قالت إدارة البيت الأبيض إن هذا الأمر غير مرجح، فيما دعا ترامب إلى مفاوضات حول اتفاق نووي ثلاثي يضم الصين، التي رفضت بدورها هذه الفكرة.

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار