عربي ودولي 2019/11/09 01:03:37 م طباعة 165

متظاهرو تشيلي يحرقون جامعة خاصة وينهبون كنيسة تاريخية

متظاهرو تشيلي يحرقون جامعة خاصة وينهبون كنيسة تاريخية

متابعة/ الغد برس:

أضرم المتظاهرون في تشيلي النار في مبنى جامعة "بيدرو دو لا فالديفيا" الخاصة، ونهبوا كنيسة تاريخية خلال أعمال عنف رافقت مسيرة سلمية ضخمة نظمت في وسط العاصمة سانتياغو.

 

واشتبك المتظاهرون مع الشرطة التي أقامت الحواجز لحماية الجامعة، وبعد وقت قصير من ذلك بدأ السقف الخشبي لمبنى الإدارة الذي شيد قبل مئة عام، يحترق حسب شهود.

ونهب متظاهرون آخرون "كنيسة الصعود" التي بنيت عام 1876، وقاموا بجر الأثاث الذي بداخلها إلى الخارج وأضرموا فيه النار.

وبحلول الليل قطعوا الطرق قرب مركز فخم للتسوق يعتبر رمزا لتشيلي العصرية المزدهرة، وأقاموا حواجز مشتعلة ورددوا هتافات منددة بالرئيس المحافظ سيباستيان بينييرا.

وكان عشرات آلاف التشيليين قد نزلوا إلى "ساحة إيطاليا" للاحتجاج على تدني الرواتب وارتفاع تكاليف التعليم والرعاية الصحية وتدهور النظام الاجتماعي والاقتصادي.

واندلعت الاضطرابات التي أدت إلى مقتل 20 شخصا، في 18 تشرين الأول تزامنا مع تظاهرات احتجاج على رفع رسوم المترو في ساعة الذروة.

وامتدت الاضطرابات لتشمل أعمال حرق ونهب وصدامات يومية بين المتظاهرين والشرطة، في دولة كانت تعتبر عموما إحدى أكثر الدول استقرارا في أميركا الجنوبية.

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار