وزير الدفاع يتحدث عن الجهة التي استهدفت المتظاهرين والقوات الأمنية (فيديو)

بغداد\ الغد برس

تحدث وزير الدفاع العراقي نجاح الشمري، اليوم الخميس ، عن جهة لم يكشف عنها، استخدمت أعتدة واسلحة ضد المتظاهرين لم تدخل العراق بشكل رسمي عن طريق الحكومة.

وقال الشمري في مقطع فيديو خلال زيارته العاصمة الفرنسية باريس، وتابعته "الغد برس" إن "هناك ضحايا من المتظاهرين والقوات الأمنية، وإن القاتل هو طرف ثالث".

وأوضح ان "البندقية التي استخدمت لتفريق المتظاهرين لا يبعد مداها أكثر من 100 متر، واستخدمت قنابل لتفريق المتظاهرين وأساليب أخرى تستخدم في جميع دول العالم عند التظاهرات".

واستدرك بأن "الغريب في الأمر ان هناك حالات قتل واصابات حدثت بين صفوف متظاهرين يبعدون أكثر من 300 مترٍ عن القوات الأمنية ولا علاقة لإصابتهم بالقوات الامنية، وبعد فحص العينات المستخرجة من أجساد المصابين ورؤوس الضحايا الذين سقطوا نتيجة اصابتهم بالرأس، تبين ان تلك الأسلحة لم تدخل العراق عن طريق الحكومة أو بشكل رسمي".

وأكد ان "وزن المقذوف المستخدم ضد المتظاهرين يعادل ثلاثة أوزان المقذوف الذي تم استخدامه لتفريق المتظاهرين".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار