بعد أنباء احتجازه.. مكتب النائب أحمد الجبوري (أبو مازن) يصدر توضيحا

بعد أنباء احتجازه.. مكتب النائب أحمد الجبوري (أبو مازن) يصدر توضيحا

 

بغداد\ الغد برس

نفى المكتب الاعلامي للنائب أحمد عبدالله عبد (أبو مازن)، اليوم الأربعاء، أنباء احتجاز الأخير، مؤكداً أنه يواصل مسؤولياته بشكل اعتيادي، ولا صحة لخضوعه لاستجواب قضائي أو أمني.

وذكر بيان لمكتبه تلقت "الغد برس" نسخة منه، أن " أبو مازن يواصل مسؤولياته البرلمانية و الحزبية بشكل اعتيادي، ولا صحة للأخبار المفبركة عن خضوعه لاستجواب قضائي أو أمني".

وأضاف البيان أن "القوى التي تقلقها مقبولية وقدرة أبو مازن على تجاوز التحديات تلجأ الى سيناريوهات الصدمة، قبل أن ترتد عليها النتائج العكسية لتزيد من استنساخ خيبات فشلها".

و أوضح أن "أبو مازن يلتزم بالقوانين والاجراءات الدستورية  سيتعامل ايجابيا مع أي استفسار قضائي قناعة منه ببراءة ساحته الشخصية ومحدودية مدارك خصومه السياسيين الذين يمنون النفس بالمستحيل".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار