خبير قانوني يتحدث عن آلية استقالة رئيس الوزراء ولمن يقدمها إضافة إلى مستقبل الحكومة

خبير قانوني يتحدث عن آلية استقالة رئيس الوزراء ولمن يقدمها إضافة إلى مستقبل الحكومة

بغداد/الغد برس:

رأى الخبير القانوني علي التميمي، اليوم الجمعة، أن يقدم رئيس مجلس الوزراء استقالته مكتوبة إلى رئيس الجمهورية ليبت الأخير بقبولها مباشرة أو تأخيرها لحين معرفة الأسباب، ويكون ذلك خلال مدة معقولة.

 

وقال التميمي في تدوينة تابعتها "الغد برس" أنه "اذا وافق رئيس الجمهورية على الاستقالة، تعتبر الحكومة كلها مستقيلة وتواصل تصريف الأمور اليومية لمدة ٣٠ يوما، يكلف خلالها رئيس الجمهورية مرشحا آخر وفق المادة ٧٦ من الدستور".

وأضاف التميمي أن "هناك أنواع من الاستقالات في دساتير العالم لم ينص عليها الدستور العراقي، منها (الاختيارية) والتي تكون دون ضغط أو تأثير، و (الاجبارية) التي تأتي نتيجة التظاهر والضغط الشعبي، وفي كل الاحوال يحق للبرلمان إقالة رئيس الوزراء بالأغلبية، وتعتبر الحكومة كلها مستقيلة".

وتابع "يحتاج التعديل الدستوري ان يتناول هذه التفاصيل كما فعل الدستور الفرنسي".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار