وزير الداخلية الأسبق: مخطط داعشي كبير لاجتياح البلاد من الأردن وسوريا

وزير الداخلية الأسبق: مخطط داعشي كبير لاجتياح البلاد من الأردن وسوريا

متابعة/ الغد برس:

كشف وزير الداخلية الأسبق باقر الزبيدي، اليوم الأربعاء، عن مخطط داعشي كبير لاجتياح الأراضي العراقية انطلاقا من الأردن وسوريا، مشيرا إلى أن أعداد الارهابيين تضاعف إلى ثلاثة أضعاف في وادي حوران.

 

وقال وزير الداخلية الأسبق في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء العراقية، وتابعتها "الغد برس"، إن "هجمات بقايا داعش ازدادت في الآونة الأخيرة أكثر من أي وقت مضى منذ تحرير نينوى وهو ما يعيد إلى الذاكرة سلسة الوقائع التي مر بها العراق عام 2013 عندما تم الإعلان عن تأسيس داعش والذى تزامن مع هروب أكثر من 1000 إرهابي وهم من أهم قيادات وكوادر القاعدة إثر اقتحام سجن أبو غريب".

وأضاف الزبيدي، "تضاعفت أعداد الدواعش في وادي حوران إلى ثلاثة أضعاف عددهم وزيادة أعداد المضافات والملاجئ تحت الأرض وما حصل من هجمات على قاطع الحضر جنوب مدينة الموصل خلال اليومين الماضيين والهجمات المتكررة في محيط بحيرة حمرين شمال ديالى، يؤكد شكل التحضير للخطوات الارهابية القادمة للهجوم عبر محورين رئيسيين انطلاقًا من شرق الفرات في سوريا والحدود الأردنية باتجاه شمال وجنوب العراق".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار