العصائب في ذكرى النصر على داعش: ماضون في مشروعنا وهو الدفاع عن العراق

العصائب في ذكرى النصر على داعش: ماضون في مشروعنا وهو الدفاع عن العراق

بغداد/ الغد برس:

أكدت حركة عصائب أهل الحق، اليوم الثلاثاء، انها ماضية في مشروع الدفاع عن العراق وعن العراقيين وافشال جميع المخططات الساعية لأرباك الوضع الداخلي للبلاد ودعم جميع الجهود الاصلاحية لتطوير النظام السياسي وتحقيق العدالة العامة.

وقالت العصائب في بيان، تلقت "الغد برس" نسخة منه، بذكر يوم النصر على داعش "لقد انتصر العراقيون بفضل فتوى الجهاد الكفائي التي اطلقها سماحة المرجع السيستاني وبفضل دماء الشهداء والجرحى وصبر امهاتهم ونسائهم واطفالهم وبفضل العزيمة والاصرار على تحقيق النصر".

وأوضحت ان "في الوقت الذي كانت بعض الدول  تنتظر سقوط العراق على يد قوة همجية وظالمة اتخذت من الفكر التكفيري ثوباً ممزقاً لتصرفاتها الاجرامية، لكننا فاجئنا العالم أجمع بقوة وعزيمة وإرادة وصبر على الجراح وتحقق الانتصار على يد الابطال والشجعان من أبناء قوات الجيش والشرطة والحشد الشعبي والبيشمرگة وجميع القوى الأمنية الساندة الاخرى".

واشارت الى "وقف العراقيون صفاً واحداً ليواجهوا هذا العدوان الدموي وهذه المجاميع الاجرامية وهم لا يبالون أن وقعوا على الموت أو وقع الموت عليهم"، مؤكدة "مضينا في مشروعنا الذي انطلقنا منه وهو الدفاع عن العراق وعن العراقيين وافشال جميع المخططات الساعية لا رباك الوضع الداخلي للبلاد ودعم جميع الجهود الاصلاحية لتطوير النظام السياسي وتحقيق العدالة العامة".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار