أمن العراق 2019/12/21 09:43:15 م طباعة 270

شرطة ذي قار تشيد بالاجراءات الأمنية في المحافظة

شرطة ذي قار تشيد بالاجراءات الأمنية في المحافظة

 

بغداد/ الغد برس:

اشادت قيادة ذي قار، اليوم السبت، بالاجراءات الأمنية في المحافظة.

وقالت في بيان تلقته "الغد برس"، انها "عقدت مؤتمرا امنيا  طارئا  وقد حضر للمؤتمر كبار ضباط المديرية ومدراء الاقسام الى جانب مدير الامن الوطني في ذي قار والاستخبارات، والمديريات الساندة، وترأس قائد شرطة ذي قار العميد الحقوقي ريسان كاصد الابراهيمي المؤتمر الامني، الذي نوقش فيه وضع خطط جديدة وضرب طوقين امنين  لتشديد الاجراءات ومنع اي عناصر عابثه من الوصول الى ساحات التظاهر".

وامر بحسب البيان، "بضرب طوقين امنين حول مدينة الناصرية ( مربع الحبوبي ) معززة بجميع الصنوف القتالية والمفارز المختصة وبأشراف ضباط برتب رفيعة  لكل مفرزة،  لتامين  اكثر الاماكن حيوية والذي يضم الخدمات الهامة للمواطنين واماكن التسوق  واماكن العيادات الطبية اضافه لساحات الاعتصام".

وتابع البيان انه "على صعيد مداخل المحافظة ومخارجها فوجه بإعادة العمل بالسيطرات ونصب سيطرات اخرى مؤقتة ( مفاجأة )  وتسيير دوريات راجلة في عموم المحافظة لاسيما حدودها المتاخمة للمدن القريبة  مصحوبة بمفارز اختصاصية من  k 9  ( الكلاب البوليسية ) وخبراء المتفجرات وكذلك عناصر استخبارية؛."

واضاف انه" كما تم التنسيق اثناء المؤتمر حول رفد السيطرات بعناصر استخبارية اضافية واستخدام قاعدة البيانات الالكترونية للتشيك على الداخلين او المشتبه بهم، الى جانب تشديد اعادة العمل بنظام الكفيل، وتفعيل الدور الاستخباري في الوقت الراهن لاسيما في الاماكن القريبة من ساحات الحبوبي".

وقال العميد علي مسير مدير مركز التنسيق المشترك، اننا "باشرنا بهذه الخطة للمرحلة الاولى حسب امر قائد الشرطة  مساء الخميس الماضي،  وسوف تشمل كافة الاقضية والنواحي في المحافظة لمنع اي خروقات امنية، او اي حالات  اخرى سلبية".

واشار انه "وسيتم تسير دوريات النجدة على مدار 24 ساعة والتركيز على مرافقة الدوريات بقوة امنية واستخبارية  لتشخيص المندسين والعابثين وفرزهم. وملاحقة كل من يريد العبث بأمن ذي قار".

واستكمل انه "قد استجاب قائد شرطة المحافظة لمئات الدعوات والاتصالات والزيارات التي طالبت بإعادة العمل في ساحات الحبوبي، كما التقى مدير قسم الاعلام العميد عبدالهادي خليفة  في وقت سابق  بعشرات من  الناشطين المدنيين ومنسقي التظاهرات ورجال العشائر واهالي ذي قار،  الذين طالبوا بعودة السيطرات الداخلية".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار