القبانجي: الشيعة على استعداد للدفاع عن كل شبر من أرض العراق من دون استثناء

القبانجي: الشيعة على استعداد للدفاع عن كل شبر من أرض العراق من دون استثناء

الغد برس/ النجف: قال امام جمعة النجف الاشرف السيد صدر الدين القبانجي، الجمعة، ان العراقيين قادرون على تحرير العراق من عصابات داعش في فترة وجيزة، مؤكدا استعداد الشيعة للدفاع عن كل ارض العراق من دون استثناء، فيما عدّ صدرو حكم العفو بقرار ملكي عن الشيخ النمر انتصار لحرية الرأي والانسانية.


وأضاف القبانجي خلال خطبة صلاة الجمعة السياسية في الحسينية الفاطمية الكبرى في النجف الاشرف ان "القوات العراقية الرسمية والحشد الشعبي اليوم يستعدون لتطهير هيت ونينوى"، مستغربا من "تصريحات رئيس اركان الجيش الامريكي في ان المعركة مع داعش في العراق تسغرق (3-4) سنوات سيما ان القوات العراقية والحشد الشعبي قادرين على تطهير العراق من هذه العصابات في فترة وجيزة وانتصارات آمرلي وجرف الصخير خير دليل".


واعتبر المجتمع الدولي غير صادق ولا جاد في محاربة داعش وامريكا غير مستعدة لتزويد العراق بالاسلحة"ـ موضحا ان "العراق ليس بحاجة الى الجنود الاجانب ولا المدربين وانما بحاجة الى تسليح ودعم القوات العراقية".


وحول مجزرة عشيرة البو نمر قال القبانجي "لا يكاد الانسان يطيق النظر لهذه المشاهد ومرة اخرى يكشف النقاب عن هؤلاء الارهابيين اذ يقتلون الرجال ويسبون النساء"، معتبرا ان "هذه الاعمال تسريع في فضح الاهداف السوداء لداعش وكشف المخطط الاستكباري الذي أسسَ ودعم هؤلاء من اجل تشويه صورة الاسلام".


واكد ان "الشيعة مستع

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار