محليات 2020/01/16 06:19:32 م طباعة 3774

مصدر: مجلس جامعة ذي قار يدرس خيار إغلاقها لمدة عام.. العلماء تعرضوا للإهانة وموقف الشرطة سلبي

مصدر: مجلس جامعة ذي قار يدرس خيار إغلاقها لمدة عام.. العلماء تعرضوا للإهانة وموقف الشرطة سلبي

بغداد/ الغد برس:

كشف مصدر رفيع بجامعة ذي قار، اليوم الخميس، عن تفاصيل اقتحام كلية الطب في الجامعة، فيما أشار إلى أن أبرز علماء العراق تعرضوا للإهانة بالسلاح من قبل جماعات خارجة عن القانون.

وقال المصدر، لـ"الغد برس"، أن "مجموعة ملثمة تحمل العصي والسكاكين والاسلحة النارية (المسدسات والبنادق) اقتحمت ظهر اليوم كلية الطب في جامعة ذي قار وقامت بالاعتداء على الأساتذة وترويع الطالبات"، لافتا إلى أن " افتتاح الكلية جاء بناءً على اتفاق حصل يوم أمس بين طلبة الكلية والمتظاهرين، على ان يتم ادامة التظاهرات في يوم الجمعة ".

وبين المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أن"المهاجمين قاموا باهانة أستاذة من أبرز علماء العراق في مجال الطب، فيما عمدوا إلى تكسير زجاج الغرف في الكلية وكاميرات المراقبة الداخلية ".

ونوه المصدر، إلى أن "جامعة ذي قار تتعرض بين فترة وأخرى من قبل ملثمين إلى الاقتحام نهارا للبحث عن الأساتذة والمدراء داخل الجامعة للاطلاع على ان الجامعة باشرت بالدوام من عدمه ".

واكد المصدر، أن" مجلس جامعة ذي قار في اجتماع مفتوح ويدرس خيار إغلاق الجامعة لمدة عام، بسبب الظروف الأمنية الحالية في المحافظة "، مبينا أن" موقف القوات الأمنية في الناصرية سلبي للغاية ".

واوضح، أن "تبعات إغلاق الجامعة ستكون كارثية على المحافظة والعشرات من العوائل التي تتربط بعمل مع جامعة ذي قار، إضافة إلى تعطيل نظام البعثات الدراسية للعديد من الطلبة الذين غادروا البلاد لإكمال الدراسة خارج العراق في الجامعات الاوربية والأمريكية وغيرها من الأمور المهمة كون الجامعة تعتبر مقر وزارة مصغر".

اترك تعليق

ذات صلة

موسوعة العراق للاخبار