مجتمع 2015/04/18 11:47:00 م طباعة 697

المرجعية الدينية تتكفل بعلاج ستة معاقين من أهالي الضلوعية في المستشفيات الإيرانية

المرجعية الدينية تتكفل بعلاج ستة معاقين من أهالي الضلوعية في المستشفيات الإيرانية

الغد برس/النجف: وصل إلى محافظة النجف الأشرف اليوم الاحد، وفد من أهالي قضاء الضلوعية بمحافظة صلاح الدين يضم ستة معاقين أصيبوا جراء المعارك التي خاضتها المنطقة لطرد تنظيم "داعش" الإرهابي نهاية العام الماضي.

وقال عضو الوفد، سعد باسم الجبوري لـ"الغد برس"، إن "دعوة كريمة وجهت لنا من قبل لجنة طبية في مستشفى الكاظمية وبتوجيه من عبد المهدي الكربلائي الأمين العام للعتبة الحسينية المقدسة وتم أجراء الفحوصات المطلوبة وإعداد تقارير طبية ورفعت إلى المرجعية الرشيدة".

وأوضح أن "الأطباء قدموا تقارير وتوصيات من ضمنها علاجنا وتركيب اطراف صناعية لنا في احدى مستشفيات ايران وبعد إكمال الإجراءات اللازمة انتقلنا إلى النجف الأشرف"، مبيناً "سنسافر اليوم في الساعة السادسة مساءا الى طهران لتلقي العلاج في مستشفياتها التخصصية، وسيرافقنا ممثل المرجعية وكادر طبي متخصص لرعايتنا".

وذكر، إن "المشمولين في هذه الوجبة يعانون من أصابات بليغة وبتر اطراف من أجسادنا بعد تصديهم البطولي وأصابتهم في معركة ذات السواتر التي دامت 195يوما، وبرز فيها دور الجبور في صد هجمات داعش التي زادت على 85 هجوما وتحقق موقف وطني حيث اختلط دم العراقيين على ارض الضلوعية".


 

اترك تعليق

موسوعة العراق للاخبار