مقالات 2015/09/16 08:10:00 ص طباعة 2463

عدوى عبعوب تنتقل الى علوش بوراثة المنصب..!

عدوى عبعوب تنتقل الى علوش بوراثة المنصب..!

الغد برس/ بغداد: بعد مُعاناة واجهتها محافظة بغداد من أمينها السابق نعيم عبعوب أما من خلال تصريحاته التي أصبحت حديث الشارع والتي لم ترتقي لتصدر من رجل يعتلي منصب أمين بغداد, أو من خلال سوء الخدمات والتلكؤ في إقامة المشاريع او فيما يواجهه المواطن في فصل الشتاء، وهذا ما دفع المواطنين للاحتجاج على حكومة العبادي من أجل إقالة عبعوب, خصوصاً بعد إستبعاد المالكي من منصبهِ والذي يعتبر الداعم لمنصب عبعوب.

وتركزت الأمال والاحلام على ذكرى علوش التي إعتلت المنصب كبديلة لعبعوب, والتي كانت مُرشحة عن كتلة مستقلون التابعة لحسين الشهرستاني لتنتقل علوش من وزارة التعليم العالي الى منصب امينة بغداد, ولكن على ما يبدو إن كل من إعتلى هذا المنصب يعمل بشكل عكسي لمسماه فلا يصبح أميناً لبغداد بل يصبح نقمةً ولعنةً عليها.

وهذا ما لمسناه من موقف الأمينة الجديدة والتي تناقضت أفعالها مع تصريحاتها الاولية التي أطلقتها عند إستلامها المنصب في 20/2/2015 حيث وعدت علوش بأن تكون بغداد "نظيفة بجهود الطيبين", بحسب قولها، إلا أن بغداد التي دمرها السياسيون عاكسين بذلك ضمائرهم الخَرِبة باتت مدينة النفايات والمزابل عاكسة بذلك ضمير أمينتها.

وهذا ما ذكرتهُ إحدى الصُحف أن بغداد باتت تشكو إهمال مُضاعف عن ما كانت تشكوه في زمن أمينها السابق نعيم عبعوب حيث قدمت أداء أسوأ من أداء عبعوب وبهذا طبقت المثل القائل ( إبن الوز عوام ) , فتعتبر أمانة العاصمة مشلولة بسبب أداء علوش الفاشل, وهذا ما بين اسبابهُ الحردان، مؤكدا إن "علوش تعتبر أداة تنفيذية لرئيس الكتلة التي تعود لها حسين الشهرستاني", كما إني لم استغرب من إتهام الحردان لعلوش لأني على در

اترك تعليق

قناة الغد برس على التليغرام